بدء محاكمة رئيس الوزراء المصري الأسبق عاطف عبيد في قضية فساد

Sun Oct 16, 2011 3:16pm GMT
 

من محمد عبد اللاه

القاهرة 16 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - بدأت محكمة جنايات القاهرة اليوم الأحد محاكمة رئيس الوزراء المصري الأسبق عاطف عبيد ونائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة واستصلاح الأراضي الأسبق يوسف والي وثلاثة موظفين عموميين آخرين ورجل الأعمال البارز حسين سالم وابنه في قضية فساد.

وكان قاض منتدب للتحقيق في وقائع فساد بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في أثناء حكم الرئيس السابق حسني مبارك وجه لعبيد ووالي والموظفين الثلاثة تهمة بيع محمية طبيعية لسالم وابنه بالمخالفة للقانون.

ويحاكم سالم وابنه خالد غيابيا. وكان سالم المحبوس في إسبانيا منذ شهور على ذمة قضية غسل أموال هناك مقربا من مبارك الذي حكم مصر 30 عاما قبل الإطاحة به في انتفاضة شعبية في فبراير شباط.

ويحاكم سالم غيابيا في مصر أيضا مع مبارك بتهم تتصل بالتربح وإهدار المال العام والرشوة.

واتهم السبعة بمخالفة القانون الذي يمنع بيع المحميات الطبيعية. كما جاء في أوراق الدعوى أن الثمن الذي ورد الى خزانة الدولة من بيع المحمية وهي جزيرة في النيل بمحافظة الأقصر في جنوب البلاد مساحتها 36 فدانا وتدعى جزيرة البياضية كان أقل بكثير من القيمة السوقية لأرض المحمية وقت البيع.

وأنكر المتهمون الخمسة الذين يحاكمون حضوريا التهم التي واجهتهم بها المحكمة.

وعبيد ووالي اللذان كانا مساعدين مقربين لمبارك محبوسان على ذمة القضية بينما يقضي المتهم الثالث أحمد عبد الفتاح الذي كان مستشارا قانونيا لوالي في الوزارة عقوبة سجن في قضية فساد أخرى.

والموظفان الآخران المتهمان وهما من كبار المسؤولين السابقين في وزارة الزراعة مفرج عنهما.   يتبع