بان جي مون يحث مجلس الامن على التصدي للازمة في سوريا

Mon Jan 16, 2012 3:49pm GMT
 

ابوظبي 16 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال الامين العام للامم المتحدة بان جي مون اليوم الاثنين انه يأمل في ان يتحرك مجلس الامن الدولي مجتمعا لحل الازمة في سوريا وحث بعثة المراقبة التابعة للجامعة العربية هناك على مواصلة عملها.

وتفيد تقديرات الامم المتحدة بمقتل ما يزيد على خمسة الاف شخص نتيجة لجوء السلطات السورية الى العنف في مسعاها لوضع حد للانتفاضة الشعبية. وتقول السلطات السورية ان ألفين من افراد قوات الامن قتلوا.

وقال الامين العام للامم المتحدة خلال زيارة لابوظبي "آمل ان يتناول مجلس الامن الوضع في سوريا بطريقة متماسكة وبتقدير لخطورة الموقف" مكررا دعوته للمجلس في وقت سابق بالتحدث "بصوت واحد" بشأن سوريا.

وأضاف "لقد وصل عدد القتلى إلى مرحلة غير مقبولة لا يمكن لنا معها ان نسمح باستمرار الوضع على هذا المنوال... اقدر لجامعة الدول العربية تقديرا كبيرا إجراءها مناقشات مع الرئيس (بشار) الأسد. وآمل صادقا ان تستمر ويجب ان يكون لديها احساس واضح بضرورة التحرك."

ويعقد مجلس الجامعة اجتماعا على المستوى الوزاري في وقت لاحق هذا الشهر لمناقشة مستقبل بعثة المراقبة التي ارسلت إلى سوريا الشهر الماضي للتخقق من احترامها لخطة السلام العربية.

وكرر بان دعوته للأسد "أن يضع حدا للقتل ويستمع إلى شعبه".

ح ع - ع م ع (سيس)