نصر الله يقول في ظهور نادر انه يزداد تسليحا ويدعم سوريا

Tue Dec 6, 2011 3:43pm GMT
 

(لاضافة مقتبسات وتفاصيل وخلفية)

من ليلى بسام

بيروت 6 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - حذر الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله اليوم الثلاثاء من الرهان على المتغيرات في المنطقة لنزع سلاح حزب الله في ضوء ما تشهده حليفته سوريا من اضطرابات منذ اكثر من ثمانية اشهر قائلا "نحن نزداد تسليحا".

وسبق خطاب نصر الله اول ظهور علني له منذ العام 2008 في مسيرة حاشدة بمناسبة ذكرى عاشوراء ضمت عشرات الالاف من الشيعة في الضاحية الجنوبية لبيروت. وعادة ما يطل نصر الله عبر شاشة عملاقة خشية تعرضه للاغتيال من قبل اسرائيل التي خاضت حربا مع حزب الله عام 2006 لمدة 34 يوما ادت الى مقتل 1200 شخص في لبنان معظمهم مدنيون و160 اسرائيليا معظمهم جنود.

ونقل تلفزيون المنار التابع لحزب الله لقطات لنصر الله وهو يشق طريقه بين الحشود محاطا بحراسة امنية مشددة قبل أن يخاطب الحضور قائلا "سأكون معكم لدقائق قبل أن أعود وأخاطبكم عبر الشاشة. وأحببت ان أكون بينكم لدقائق لنحسم خيارنا ونجدد عهدنا ويسمعنا العالم."

واضاف "مهما تكن التحديات والاخطار نقول لكل الذين يراهنون على اخافتنا وتهديدنا.. كما قال الامام الحسين قبل استشهاده... هيهات منا الذلة."

وقال مصدر امني وشهود عيان انه قبل دقائق من لقاء نصر الله بالحشود كانت الطائرات الحربية الاسرائيلية تحلق فوق سماء لبنان وصولا الى العاصمة بيروت.

ولدى وصول نصر الله الى المنصة في ملعب الراية في الضاحية الجنوبية لبيروت حيث تجمع الحشود اشتعلت اكف الحاضرين بالتصفيق والحناجر بالهتاف "يا الله يا الله .. احفظ لنا نصر الله" وحصل تدافع عندما حاول كثيرون الاقتراب منه ولمسه بينما كان نصر الله يرفع يده بالتحية.

وانطلقت المسيرة من مجمع سيد الشهداء تتقدمها لافتة حمراء كبيرة حملت عبارة "هيهات منا الذلة" وصور عملاقة لنصر الله ولوح المشاركون برايات الحزب الصفراء كما رددت الحشود شعار "الموت لامريكا .. الموت لاسرائيل".   يتبع