خمسة جرحى في انفجار استهدف القوات الدولية في لبنان

Tue Jul 26, 2011 6:11pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل وبيان اليونيفيل)

بيروت 26 يوليو تموز (رويترز)-استهدفت عبوة ناسفة آلية تابعة للقوات الدولية العاملة في جنوب لبنان (اليونيفيل) في مدينة صيدا الجنوبية اليوم الثلاثاء ما ادى الى اصابة خمسة جنود فرنسيين.

وقال مسؤول امني لبناني ان عبوة ناسفة استهدفت ناقلة جند قرب جسر في صيدا مضيفا ان الجرحى هم من الكتيبة الفرنسية.

واكد الناطق الرسمي باسم قوات اليونيفيل نيراج سينج وقوع الانفجار لكنه قال "خبراء التفجير يعملون بالتنسيق مع الجيش اللبناني لمعرفة ظروف الحادث."

وقال "ان انفجارا استهدف قافلة لليونيفيل على الطريق السريع في صيدا ما ادى الى جرح خمسة نقل ثلاثة منهم الى المستشفى لتلقي العلاج."

واظهرت صور من الموقع جريحين من اليونيفيل يقفان بالقرب من المركبة احدهما يضع ضمادة على احدى عينيه والاخر يضع ضمادة صغيرة على رقبته.

وفي يونيو حزيران ادى انفجار سيارة مفخخة الى مقتل ستة من أفراد الكتيبة الاسبانية العاملة في جنوب لبنان ولم يتبن احد الهجوم لكن الحكومة الاسبانية قالت انه يشتبه بان مجموعات مسلحة تستلهم نهج القاعدة تقف وراء الانفجار.

وتضم قوات اليونيفيل التي تتألف من 35 دولة نحو 12 الف فرد تم نشرهم في جنوب لبنان بموجب قرار مجلس الامن الدولي 1701 الذي وضع حدا للعمليات الحربية بين حزب الله واسرائيل في صيف العام 2006 بعد صراع استمر 34 يوما.

وتعمل قوات اليونيفيل جنبا الى جنب مع الجيش اللبناني الذي نشر نحو 15 الف جندي في الجنوب قرب الحدود مع اسرائيل لمنع تسلل الاسلحة الى المنطقة التي تعتبر معقل حزب الله.

ل ب - ع م ع (سيس)