اليمن يعين الزعيم المعارض باسندوة رئيسا للحكومة الجديدة

Sun Nov 27, 2011 8:54pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

صنعاء 27 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - ذكرت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) ان نائب الرئيس اليمني عين اليوم الأحد الزعيم المعارض محمد باسندوة رئيسا لحكومة انتقالية جديدة بموجب اتفاق يستهدف انهاء الاحتجاجات.

واذا سار تنفيذ الاتفاق كما هو مقرر فسيصبح الرئيس علي عبد الله صالح رابع حاكم عربي تسقطه المظاهرات الحاشدة تعيد التي تشكيل المشهد السياسي في الشرق الأوسط.

وعين نائب الرئيس عبد ربه منصور هادي باسندوة في مرسوم نقلته الوكالة. وجاء هذا بعد قرار أحزاب المعارضة المؤتلفة في اطار اللقاء المشترك يوم الجمعة ترشيح باسندوة رئيس الائتلاف الذي قاد احتجاجات استمرت عدة أشهر ضد صالح لرئاسة حكومة جديدة.

وقالت سبأ "صدر اليوم قرار رئاسي...بتكليف الأخ محمد سالم باسندوة بتشكيل حكومة وفاق وطني."

وسيشكل باسندوة الذي كان وزيرا للخارجية من عام 1993 الى 1994 الحكومة الجديدة بموجب الاتفاق الذي وقع في الرياض يوم الأربعاء ونقل صالح بمقتضاه سلطاته الى نائبه لحل الأزمة.

وعاد صالح الى البلاد يوم السبت في اعقاب توقيع الاتفاق مع المعارضة بعد 33 عاما في السلطة وعشرة أشهر من الاحتجاجات.

ودعا هادي يوم السبت الى اجراء انتخابات رئاسية يوم 21 فبراير شباط.

ويقضي الاتفاق الذي تم التوصل له بوساطة خليجية بمنح صالح حصانة من الملاحقة القضائية وبأن يحتفظ بلقب الرئيس الى ان يتم انتخاب خليفة له. وكلف هادي بالدعوة لانتخابات في غضون ثلاثة شهور وتشكيل حكومة جديدة مع المعارضة.

ولاقى مئات الأشخاص حتفهم خلال الاحتجاجات المناهضة لصالح على مدى شهور.

م م - ع م ع (سيس)