مقتل 24 جنديا تركيا في هجمات لمتمردين أكراد وأنقرة تتوعد بالانتقام

Wed Oct 19, 2011 4:26pm GMT
 

(لتحديث عدد القتلى وإضافة إعلان حزب العمال الكردستاني مسؤوليته عن الهجمات وتعليقات لجول وحلف الأطلسي)

ديار بكر (تركيا) 19 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - شنت تركيا هجمات برية وجوية على المتمردين الأكراد في العراق اليوم الاربعاء وتوعدت "بانتقام شديد" بعد مقتل 24 جنديا تركيا في أحد أعنف الهجمات الكردية منذ عقود.

وقال مسؤولون أتراك إن نحو 100 مقاتل من حزب العمال الكردستاني شنوا هجمات في وقت واخد في جنح الليل على سبعة مواقع نائية للجيش في اقليم هكاري على حدود تركيا الجنوبية الشرقية مع العراق.

وأكد متمردو الحزب أنهم شنوا الهجمات وقالوا إن خمسة من مقاتليهم لاقوا حتفهم فيها.

وقالت تركيا إنها قتلت 15 متمردا في الهجمات.

وذكرت مصادر أمنية تركية أن قوات كوماندوس تركية توغلت مسافة تصل إلى ثمانية كيلومترات في الاراضي العراقية لملاحقة المقاتلين الاكراد وأن طائرات حربية ضربت أهدافا حول معسكر للمقاتلين على نهر الزاب.

وقال الرئيس التركي عبد الله جول للصحفيين "يجب ألا ينسى أحد هذا.. إن من من ألحقوا بنا هذا الألم سينالهم ألم اشد بكثير .. من يعتقدون أنهم سيضعفون دولتنا بمثل تلك الهجمات أو يعتقدون أنهم سيجبرون دولتنا على الخضوع سيرون أن الانتقام سيكون شديدا للغاية وسيكون أضعافا مضاعفة."

وقال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان في مؤتمر صحفي نقله التلفزيون إن 24 جنديا قتلوا وأصيب 18 آخرون في الهجمات المفاجئة وأعلن بدء عمليات واسعة بما في ذلك عمليات مطاردة حثيثة.

وكانت وسائل إعلام تركية قد قالت في السابق إن 26 جنديا قتلوا في الهجمات.   يتبع