أسرة مدون إماراتي سجين تدين حملة تشويه ضده

Wed Nov 9, 2011 5:54pm GMT
 

دبي 9 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أدانت اسرة مدون يحاكم بسبب دعوته إلى تغيير سياسي في الامارات ما وصفته بحملة تشويه ضده وحثت الحكومة على العمل على كبح الداعين إلى قتله.

والمدون أحمد منصور أحد خمسة نشطاء اتهموا في وقت سابق هذا العام بتشجيع الاحتجاجات وإهانة حكام الدولة والإخلال بالنظام العام في قضية وصفتها جماعات حقوقية بأنها تزييف للعدالة.

وفي بيان وزعه محاميه محمد الركين قالت أسرة منصور إن رسالة صوتية انتشرت على نطاق واسع تدعو إلى قتله مع اقتراب أحدث جلسات محاكمته إنما تدل على وجود جهود منظمة لإثارة العنف ضده.

وقال البيان إن الرسالة الصوتية تتألف من أبيات شعرية تتضمن اسم منصور وتقول إن من يقتله معذور.

واضاف أن منصور تعرض لشتي صنوف التحريض والتخوين والتهديد والتشكيك في ولائه والإهانة والسب له ولوالديه.

ودعا بيان الأسرة السلطات والرأي العام إلى التدخل لمنع ما وصفه بالتجاوزات المستمرة ضد ابنها.

وقالت الأسرة إن رسائل انتشرت عبر الانترنت والهاتف وقنوات تلفزيونية تطالب أيضا بتجريد منصور من الجنسية.

واضافت أن ما حدث خلال هذه الفترة غريب على أخلاق المجتمع الإماراتي وقيمه وتدخل سافر في عمل القضاء وتأليب للرأي العام على منصور ورفاقه المسجونين بشكل لم يسبق له مثيل.

ومنصور هو المتهم الرئيسي في القضية ويواجه تهمة إدارة موقع الكتروني يمكن فيه للآخرين التعبير عن آراء مناهضة للحكومة.   يتبع