الجامعة العربية والصليب الاحمر يحذران من ان سوريا تتجه لحرب أهلية

Tue May 8, 2012 3:45pm GMT
 

من اريكا سولومون

بيروت 8 مايو ايار (رويترز) - قال نشطاء إن قوات الامن قتلت ما لا يقل عن عشرة اشخاص في قتال بانحاء سوريا اليوم الثلاثاء وذلك في انتفاضة مستمرة منذ 14 شهرا تحذر اللجنة الدولية للصليب الاحمر وجامعة الدول العربية من تحولها الى حرب أهلية.

وقالت المنظمة السورية لحقوق الانسان إن الاشتباكات احتدمت ليلة امس في انحاء سوريا بين القوات الحكومية والمعارضين الذين انضموا الى الانتفاضة ضد الرئيس بشار الاسد واشتدت مجددا بعد ظهر اليوم الثلاثاء.

ورغم الهدنة الهشة لم تتوقف المجازر في سوريا حتى مع اجراء الحكومة لانتخابات برلمانية بالامس. ووصفت دمشق الانتخابات بانها خطوة هائلة في طريق الاصلاح لكن المعارضة انتقدتها ووصفتها بالعار وقاطعت التصويت.

ومع قيام مسؤولي الانتخابات بفرز الاصوات اليوم قال رئيس اللجنة الدولية للصليب الاحمر إن القتال احتدم في بعض مناطق سوريا وفي بعض الاحيان يصل الصراع بتلك الاماكن الى ما يوصف بحرب اهلية محدودة.

وقال جاكوب كيلينبرجر انه قلق للغاية بشان الاوضاع في سوريا حيث ينتشر مراقبو الامم المتحدة للاشراف على اتفاق هدنة انتهك بشكل مستمر من جانب قوات حكومية ومعارضين.

وقال للصحفيين في جنيف "امل حقا ان ينتشر مراقبو الامم المتحدة بسرعة" مشيرا الى مخاوف بشان مصير خطة السلام في سوريا التي طرحها مبعوث الامم المتحدة كوفي عنان في ست نقاط. واضاف قائلا "مازلت امل الا تفشل."

ومن المنتظر ان يطلع عنان في وقت لاحق من اليوم الثلاثاء مجلس الامن الدولي على مدى التقدم الذي تحقق في مهمته.

ودعا نبيل العربي الامين العام لجامعة الدول العربية الى استمرار الدعم لخطة عنان واعرب عن مخاوف مماثلة بشان اندلاع حرب أهلية في سوريا.   يتبع