مقدمة 1-السعودية تقول إن المنتجين يضخون نفطا كافيا

Wed May 9, 2012 10:24am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من أوسامو تسوكيموري

طوكيو 9 مايو أيار (رويترز) - قال وزير البترول السعودي علي النعيمي اليوم الأربعاء ان الإمدادات في سوق النفط ستظل جيدة حتى بعد سريان عقوبات دولية جديدة على إيران نظرا لوجود ما يصل إلى 1.5 مليون برميل يوميا من المعروض النفطي الفائض عن الطلب في السوق العالمية.

وتسري عقوبات أمريكية وأوروبية على صادرات النفط الايراني في يونيو حزيران ويوليو تموز وتهدف لحرمان طهران من عائدات النفط وارغامها على وقف برنامجها النووي الذي يرتاب الغرب بأنه يهدف لانتاج أسلحة.

وتصدر إيران نحو 2.2 مليون برميل يوميا وتذهب معظم الكمية لاسيا في سوق عالمية حجمها نحو 89 مليون برميل يوميا.

وأجاب بالنفي عندما سئل إن كان يتوقع شح المعروض في الأشهر القادمة.

وأبلغ النعيمي الصحفيين في طوكيو عقب محادثات مع مسؤولين يابانيين بشأن امدادات الطاقة "يوجد اليوم حوالي 1.3 إلى 1.5 مليون برميل يوميا من المعروض الفائض عن الطلب."

واليابان أكبر مشتر للخام الإيراني.

وضخت اوبك نحو 1.3 مليون برميل يوميا زيادة عن سقف الانتاج المستهدف في مارس آذار حسب التقرير الشهري لأوبك في ابريل نيسان.   يتبع