تجار أوروبيون: سوريا تستورد الحبوب عن طريق لبنان تفاديا للعقوبات

Wed May 9, 2012 11:07am GMT
 

هامبورج 9 مايو ايار (رويترز) - أبلغ تجار أوروبيون رويترز أن سوريا تستورد كميات كبيرة من الحبوب عن طريق لبنان للالتفاف على العقوبات الغربية وتدبير الامدادات الحيوية.

وهذه العمليات التجارية مشروعة لأن واردات الأغذية ليست ضمن العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ودول غربية أخرى على حكومة الرئيس بشار الأسد بسبب حملته العنيفة على محتجين.

لكن العقوبات حالت دون حصول سوريا على تمويلات للتجارة مثلما فعلت العقوبات المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي.

ويكافح عدد متزايد من السوريين للحصول على المواد الغذائية مع ارتفاع أسعار الأغذية الرئيسية لأكثر من مثليها بعد اكثر من عام على الصراع الذي أسفر عن مقتل أكثر من عشرة آلاف شخص.

ويقول بعض سكان العاصمة دمشق التي كانت بعيدة عن اعمال العنف لفترة طويلة لكن تهزها الان انفجارات خلال الليل إنهم يحتفظون بمخزونات تكفي لشهر على الاقل.

وقال تاجر "واردات الحبوب السورية يتم التعاقد عليها بكميات كبيرة من خلال مكاتب في لبنان تنهي الأعمال الورقية وتعمل كمشتر مبدئي."

وأضاف قائلا "يتم اعادة تسجيل الصفقة بعد ذلك في لبنان ثم تحول السفن إلى الموانئ السورية." (إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)