المؤشر السعودي يتصدر الانخفاض في أسواق المنطقة في ظل مشكلات عالمية

Wed May 9, 2012 5:47pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 9 مايو ايار (رويترز) - سجلت البورصة السعودية أكبر انخفاض يومي لها في ثلاثة أسابيع اليوم الأربعاء متصدرة الخسائر في أسواق المنطقة مع تراجع أسواق الأسهم العالمية وأسعار النفط وهو ما دفع المستثمرين للحد من المخاطرة.

وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق السعودية منخفضا اثنين في المئة مسجلا أكبر هبوط في يوم واحد منذ 15 أبريل نيسان ومقلصا مكاسبه منذ بداية العام إلى 12.5 في المئة.

وقال طارق العليوات محلل بحوث الأسهم لدى الأهلي كابيتال "حركة التصحيح في السوق السعودية مدفوعة بالمعنويات ... تشهد الأسواق على مستوى العالم نزيفا.

"هناك أنباء قليلة في السوق وكل ما هو موجود يعد أنباء سيئة."

واقترب اليورو من أدنى مستوياته في ثلاثة أشهر وارتفعت السندات الألمانية والين الياباني اليوم الأربعاء حيث أثارت الاضطرابات السياسية في اليونان وارتفاع تكلفة تصحيح أوضاع البنوك الأسبانية مخاوف من تفاقم أزمة ديون منطقة اليورو.

وكانت أسهم شركات التأمين الأشد تضررا وهي هدف معتاد للمضاربات من جانب المستثمرين الأفراد لأن تداولها أسهل من الأسهم القيادية بسبب صغر حجمها. وانخفض مؤشر قطاع التأمين 5.2 في المئة.

وتراجع كل من سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) وسهم مصرف الراجحي القياديين واحدا في المئة.

ونزل سعر خام برنت مقتربا من 112 دولارا اليوم الاربعاء في سبيله لأطول موجة هبوط في نحو عامين وهبط مؤشر قطاع البتروكيماويات السعودي 1.7 في المئة.   يتبع