10 أيار مايو 2012 / 12:43 / بعد 5 أعوام

مقدمة 1-أوبك تقول الامدادات وفيرة وتزيد على احتياجات السوق

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

لندن 10 مايو ايار (رويترز) - قالت منظمة أوبك اليوم الخميس إنها تضخ امدادات أكثر من كافية لتلبية احتياجات السوق وعزت ارتفاع أسعار النفط إلى مخاطر جيوسياسية.

وقالت المنظمة إن انتاجها ارتفع في ابريل نيسان إلى 31.62 مليون برميل يوميا مع تكثيف الانتاج في العراق وتعافيه في ليبيا. وساهمت زيادة التدفقات في دفع أسعار النفط إلى الانخفاض 15 دولارا من المستوى المرتفع في مارس آذار عند 128 دولارا للبرميل.

وأضافت في تقريرها الشهري عن أسواق النفط "ارتفاع انتاج أوبك يبرز الاتجاه الحالي للابقاء على امدادات وفيرة تزيد على احتياجات السوق."

وتقول مصادر ثانوية الآن إن أوبك تخطت مستوى الانتاج المستهدف بواقع 1.62 مليون برميل في ابريل.

وتسد الكميات الإضافية من نفط أوبك النقص الناجم عن انقطاعات غير معتادة لكميات كبيرة من الامدادات على مستوى العالم وبلغت تلك الانقطاعات نحو 1.3 مليون برميل يوميا في أوائل أبريل.

وعوضت الكميات الزائدة أيضا تراجع صادرات إيران التي تواجه عقوبات غربية مشددة بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

لكن بيانات الانتاج التي ارسلتها الدول الاعضاء في أوبك مباشرة إلى مقر المنظمة في فيينا تظهر معدلات انتاج أعلى بلغت 32.4 مليون برميل يوميا في مارس آذار مقابل 31.3 مليون برميل يوميا في تقديرات لمصادر ثانوية.

وأظهرت البيانات التي أرسلها الاعضاء مباشرة إلى المنظمة ارتفاعا أكبر في الإنتاج في أبريل.

وقالت السعودية أكبر منتج في أوبك إنها ضخت 10.1 مليون برميل يوميا في ابريل بزيادة 179 الف برميل مقارنة مع مارس.

وابلغت إيران أوبك أنها انتجت 3.76 مليون برميل يوميا في ابريل دون تغير عن فبراير شباط وهو ما ينفي فعليا تأثر الامدادات بعقوبات على طهران.

وحددت المنظمة في ديسمبر كانون الأول مستوى الإنتاج الرسمي المستهدف عند 30 مليون برميل يوميا في تسوية لخلافات اندلعت في 2011 بعدما عارضت إيران واعضاء آخرون خطة قادتها السعودية لرفع سقف الإنتاج.

وارتفع ايضا انتاج الدول غير الاعضاء في اوبك وفقا للتقرير الذي توقع نمو الامدادات من خارج اوبك 640 ألف برميل يوميا هذا العام بارتفاع 50 الف برميل عن التقرير السابق.

وقالت أوبك التي تضخ ما يزيد عن ثلث النفط العالمي "من المهم ملاحظة التوافق العام بين مصادر متعددة فيما يتعلق بالأداء الجيد للامدادات من خارج أوبك هذا العام مما يشير إلى أن مزيد من الكميات ستكون متاحة في السوق."

وأضافت أن تراجع نمو الطلب العالمي على النفط توقف على الأقل في الأمد القصير مع استقرار الاقتصاد في الولايات المتحدة واستمرار نمو الطلب في الدول خارج أوبك.

وتوقعت المنظمة نمو الطلب العالمي على النفط 900 الف برميل يوميا في 2012 بزيادة 40 ألف برميل يوميا عن التقرير السابق في ابريل.

وقالت "نظرا لاستقرار الاقتصاد في الولايات المتحدة وإغلاق محطات كهرباء تعمل بالطاقة النووية في اليابان توقف الطلب العالمي-في الأمد القصير على الأقل- عن التراجع وبدأ في النمو."

ورفعت أيضا إدارة معلومات الطاقة الأمريكية توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2012 هذا الأسبوع وتتوقع نمو الطلب 960 ألف برميل يوميا بزيادة تبلغ 70 ألف برميل يوميا عن تقديرات سابقة لها.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below