جيه.بي.مورجان يتكبد خسائر تجارية تضر بسمعته

Fri May 11, 2012 7:36am GMT
 

11 مايو ايار (رويترز) - قال بنك جيه.بي.مورجان إنه تكبد خسائر تجارية ملياري دولار على الأقل جراء استراتيجية تحوط فاشلة في اعلان مفاجيء أضر بالأسهم المالية وبسمعة البنك ورئيسه التنفيذي جامي ديمون.

والأخطاء محرجة بالنسبة لبنك ينظر اليه كمدير ناجح للمخاطر لم يعلن مطلقا عن تكبد خسائر خلال الأزمة المالية لا سيما في ضوء انتقادات ديمون العلنية لما يسمى بقاعدة فولكر التي تحظر تعاملات البنوك لحسابها الخاص.

وقال البنك انه بالرغم من أن المكاسب الأخرى عوضت جزئيا الخسائر التجارية الا ان خسارة الوحدة التجارية تبلغ 800 مليون دولار في الربع الثاني مع استبعاد نتائج الاستثمار المباشر ورسوم التقاضي.

وقال ديمون في مؤتمر صحفي عبر الهاتف "قد تكلفنا مليار دولار أو أكثر علاوة على تقديرات الخسائر الحالية...تنطوي على مخاطرة وقد تستمر لربعين آخريين."

وانخفضت أسهم البنك خمسة في المئة بعد إغلاق أمس الخميس كما نزلت أسهم مالية أخرى بشدة.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري - هاتف 0020225783292)