قطر ستمضي في مشروع مصفاة بملياري دولار في تونس

Tue May 15, 2012 6:10pm GMT
 

تونس 15 مايو أيار - قال مسؤولون قطريون وتونسيون اليوم الثلاثاء إن قطر أحيت خططا لبناء مصفاة نفطية بتكلفة ملياري دولار في تونس بعد سنوات من التأجيل وهو ما قد يعزز الطاقة التكريرية التونسية لأكثر من أربعة أمثالها.

كانت قطر للبترول فازت بعقد في 2007 لأول مصفاة تبنيها وتملكها وتديرها شركة خاصة في تونس في اطار مشروع مشترك مع بتروفاك البريطانية لكن المشروع لم ينطلق قط.

ووافقت قطر في الآونة الأخيرة على إقراض تونس 500 مليون دولار بفائدة ميسرة في إطار حرصها على دعم العلاقات في أعقاب الثورة التي أطاحت بنظام زين العابدين بن علي في 2011 وأفرزت حكومة يقودها التيار الاسلامي.

وأحيت قطر المصدرة للغاز محادثاتها مع تونس المستورد الصافي للنفط والغاز بشأن المصفاة التي سيتم تشييدها في الصخيرة على بعد 60 كيلومترا من مدينة صفاقس.

وأبلغ خالد محمد العطية وزير الدولة القطري للتعاون الدولي الصحفيين في تونس إن قطر ستنفذ مشروع مصفاة الصخيرة.

وقال العطية إن تكلفة المشروع "كبيرة للغاية" وقد تتطلب دخول شريك آخر لكنه أحجم عن الخوض في تفاصيل.

وقدر مسؤول بالحكومة التونسية تكلفة المصفاة الجديدة بملياري دولار مضيفا أنها ستكون بطاقة انتاجية مبدئية 120 ألف برميل يوميا سترتفع تدريجيا إلى 250 ألفا.

وستكون مصفاة الصخيرة هي الثانية في تونس بعد مصفاة بنزرت التي تبلغ طاقتها الانتاجية 34 ألف برميل يوميا فحسب.

ومن المتوقع أن تقلل المصفاة الجديدة اعتماد تونس على استيراد الوقود الذي ارتفعت أسعاره في السنوات الأخيرة مما أرهق ميزانية البلاد وقد تتيح لتونس في نهاية المطاف تصدير الوقود المكرر.   يتبع