سينوبك وكونكورد إنرجي تبنيان مستودعا لتخزين النفط في الإمارات

Wed May 16, 2012 12:14pm GMT
 

دبي 16 مايو أيار (رويترز) - قال مصدر في كونكورد إنرجي اليوم الأربعاء إن الشركة التي مقرها سنغافورة ستبدأ بالتعاون مع سينوبك الصينية بناء مستودع لتخزين النفط في ميناء الفجيرة الإماراتي في غضون شهرين.

ويهرع التجار إلى تدبير مساحات لتخزين النفط خارج مضيق هرمز مع تصاعد التوترات بشأن برنامج إيران النووي.

وقال المصدر "من المقرر بدء أعمال البناء في غضون الشهرين القادمين .. أعمال التشييد ستستغرق 21 شهرا لذا من المتوقع استكماله في أوائل 2014."

وستبلغ الطاقة الإجمالية للمستودع 1.125 مليون متر مكعب نصفها تقريبا ستؤجر إلى سينوبك.

وقال بيان بموقع سينوبك على الانترنت إن الاستثمار الإجمالي في المشروع يقدر بنحو 303.8 مليون دولار.

وقال المصدر "وقع اختيارنا على الفجيرة لموقعها الاستراتيجي .. واجهت شركات تجارة الطاقة صعوبات في تلك الأسواق من قبل وثمة رغبة حقيقية لدى كونكورد للتحرك صوب الاستحواذ على أصول وفي ذلك الإطار يأتي هذا المشروع."

ويدفع الطلب الآسيوي القوي على النفط ومنتجاته الكثير من منتجي النفط وشركات التجارة مثل ليتاسكو ونوبل جروب وسوكار الأذربيجانية لنيل حقوق لتخزين النفط في منطقة الخليج.

لكن الخبراء يقولون إنه بعد التهديدات الإيرانية بغلق مضيق هرمز أهم ممر ملاحي لشحنات النفط والغاز في العالم أصبح توفير طاقة لتخزين النفط خارج المضيق على رأس أولويات شركات المتاجرة.

ورفع هذا عمليات تموين السفن في الفجيرة لتصبح من أكبر ثلاثة مراكز لتزويد السفن بالوقود في العالم مع سنغافورة وروتردام.

وسينوبك كورب هي أكبر شركة تكرير في آسيا. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)