البنوك تدفع الأسهم الأوروبية للانخفاض بفعل مشاكل منطقة اليورو

Wed May 16, 2012 4:05pm GMT
 

لندن 16 مايو ايار (رويترز) - تراجعت أسهم البنوك وسط هبوط لاسهم الشركات الأوروبية الكبرى في تعاملات متقلبة اليوم الأربعاء إذ استمر ضعف معنويات المستثمرين وسط مخاوف بشأن استقرار منطقة اليورو.

وأغلق مؤشر يوروفرست 300 منخفضا 4.56 نقطة أو 0.46 بالمئة عند 993.14 نقطة مواصلا الهبوط للجلسة الثالثة على التوالي ومقتربا من أدنى مستوياته في أربعة أشهر ونصف الشهر. والمؤشر منخفض الان أكثر من عشرة بالمئة عن أعلى مستوياته في 2012.

وتأثرت الأسهم في أواخر الجلسة بعدما قالت مصادر إن البنك المركزي الأوروبي أوقف عملياته النقدية لبعض البنوك اليونانية لعدم وجود خطط لاعادة رسملتها وهو ما عزز مخاوف من احتمال خروج اليونان من منطقة اليورو.

وقال كليمنت دو لوسيا خبير اقتصاد منطقة اليورو في بنك (بي.إن.بي باريبا) إن احتمال خروج اليونان من منطقة اليورو أكبر مما كان عليه قبل 12 شهرا مضيفا أن من الصعب التكهن بثمن خروج اليونان من العملة الاوروبية.

وتراجعت أسهم البنوك مجددا بعدما خسرت 18 بالمئة في الشهور الثلاثة الماضية مع تجدد المخاوف بشأن منطقة اليورو. وقال بنك نومورا إن تكاليف خروج اليونان يمكن احتواؤها لكن المخاوف من انتقال العدوى يصعب السيطرة عليها.

وفي البورصات الرئيسية في اوروبا تراجع مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.6 بالمئة ومؤشر داكس الألماني 0.26 بالمئة بينما ارتفع مؤشر كاك 40 الفرنسي 0.3 بالمئة. (إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي- هاتف 0020225783292)