مقدمة 2-كيودو.. امريكا ستطلب دعما من مجموعة الثماني لاطلاق احتياطيات نفطية

Wed May 16, 2012 8:57pm GMT
 

(لاضافة امتناع البيت الابيض عن التعقيب وتعليقات لمسؤول امريكي واخر فرنسي)

16 مايو ايار (رويترز) - قالت وكالة انباء كيودو اليابانية اليوم الاربعاء ان من المتوقع ان يطلب الرئيس الامريكي باراك اوباما دعما من الزعماء الاخرين لمجموعة الثماني للسحب من الاحتياطيات النفطية الاستراتيجية في وقت لاحق من صيف العام الحالي مع بدء سريان حظر للاتحاد الاوروبي على واردات الخام من ايران.

واضافت الوكالة ان من المتوقع ان يدعم رئيس الوزراء الياباني يوشيهيكو نودا الدعوة التي تأتي بعد بضعة أشهر من مناقشات مع حلفاء رئيسيين لامريكا من بينهم بريطانيا وفرنسا.

وهذه هي أول اشارة الي ان اليابان -التي تملك ثاني أكبر احتياطيات نفطية في العالم بعد الولايات المتحدة- ربما تدعم هذا التحرك.

وقالت كيودو ان اوباما سيقدم الطلب اثناء مناقشة بشان قضايا الطاقة يوم السبت في اجتماع مجموعة الثماني الذي سيعقد في كامب ديفيد مؤكدا الحاجة الي استقرار اسعار النفط واظهار التضامن في ممارسة مزيد من الضغوط علي ايران.

ولم تذكر الوكالة اي تفاصيل عن موعد لمثل هذا الاستخدام للاحتياطيات النفطية المخصصة للطواريء لكن محللين كثيرين يقولون ان صادرات ايران قد تنخفض بشكل حاد ابتداء من يوليو مع بدء سريان عقوبات صارمة جديدة للاتحاد الاوروبي على شحنات النفط.

ويشير التقرير الي ان اوباما ربما يتطلع للمضي قدما في خطة وقائية لاستخدام المخزونات التي تحتفظ بها الحكومات لتعويض فقدان محتمل للامدادات الايرانية على الرغم من ان اسعار النفط هبطت باكثر من 12 بالمئة هذا الشهر وهو هبوط دفع البعض الي الاعتقاد بانه قد يؤجل تلك الخطط.

وقال تقرير كيودو انه لم يتضح هل ستؤيد الدول الاخرى الاعضاء في مجموعة الثماني دعوة اوباما. وتميل بعض الدول مثل المانيا الي مقاومة استخدام الاحتياطيات النفطية المخصصة للطواريء في حين اشارت دول اخرى من بينها المملكة المتحدة وفرنسا الي استعدادها للانضمام.

وامتنع البيت الابيض عن التعقيب على التقرير.   يتبع