نائب رئيس الوزراء البريطاني يحذر من عواقب خروج اليونان من اليورو

Fri May 25, 2012 2:23am GMT
 

لندن 25 مايو ايار (رويترز) - قال نائب رئيس الوزراء البريطاني نيك كليج ان خروج اليونان من منطقة اليورو سيطلق "سلسلة ردود افعال تزيد الشكوك" سيكون لها تأثيرها القوي على القطاع المصرفي في بريطانيا.

وحذر كليج من ان خروجا محتملا لليونان لن يحل المشاكل الحالية في منطقة اليورو لكنه سيوجد حالة أكبر من عدم الاستقرار في ارجاء اوروبا والاقتصاد العالمي.

وقال كليج في مقابلة مع تلفزيون هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) يوم الخميس "عندما تكون الاقتصادات هشة مثلما هي الان فانني لا اعتقد انه يمكن لأي ان يدافع -بطريقة منطقية- عن تلك الدرجة من زيادة عدم الاستقرار كسبيل للخروج من المشاكل التي نواجهها الان."

"لا أظن ان خروج اليونان من منطقة اليورو يمكن ان يوصف بأي حال على انه وصفة للنجاح."

وتحث بريطانيا البنوك على وضع خطط طارئة للاشهر الستة القادمة على الاقل وقال بنك انجلترا المركزي انه سواء حدث تفكك لمنطقة اليورو أو لم يحدث فان الطريق مستقبلا سيكون مؤلما لبريطانيا وايضا لباقي الاتحاد الاوروبي.

وانضم كليج إلي الرأي القائل بأن بنوك المملكة المتحدة ستتضرر من خلال تعرضها المالي لسوق التعاملات بين البنوك.

وقال "خروج اليونان من منطقة اليورو يزيد علامات الاستفهام بشان حالة عدم اليقين بدلا من أن يخفضها."

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية- هاتف 0020225783292)