اليورو يتعافى من أدنى مستوى في عامين لكنه يواصل معاناته

Fri May 25, 2012 8:49am GMT
 

لندن 25 مايو ايار (رويترز) - تعافى اليورو ليرتفع من أدنى مستوى له في عامين امام الدولار اليوم الجمعة إذ التقط المستثمرون أنفاسهم من موجة بيع كبيرة هذا الأسبوع لكن المخاوف من احتمال خروج اليونان من منطقة اليورو ومخاطر انتشار الأزمة سيحد من المكاسب.

وجرى تداول اليورو مرتفعا 0.3 بالمئة عند 1.2575 دولار مبتعدا عن أدنى مستوى له منذ يوليو تموز 2010 عند 1.25155 دولار الذي سجله أمس.

وبرغم ارتفاعها خسرت العملة الموحدة أكثر من خمسة في المئة امام الدولار هذا الشهر وفي سبيلها لتسجيل رابع أسبوع من الخسائر على التوالي.

وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من عملات رئيسية إلى 82.411 في أعلى مستوى منذ سبتمبر أيلول 2010.

وامام الين صعد الدولار 0.1 بالمئة إلى 79.65 ين بدعم من المستوردين اليابانيين وتغطية مراكز مدينة قبل عطلة نهاية أسبوع طويلة في الولايات المتحدة.

واستقر اليورو أمام الفرنك السويسري عند 1.2015 فرنك بعد أن قفز إلى 1.20769 فرنك أمس في أعلى مستوى منذ منتصف مارس اذار بسبب أحاديث في السوق عن عزم الحكومة السويسرية فرض ضرائب على الودائع.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)