فيمبلكوم قد ترجئ توزيعات أرباح بسبب أمر قضائي

Fri May 25, 2012 6:53pm GMT
 

موسكو 25 مايو ايار (رويترز) - قد ترجئ مجموعة فيمبلكوم لخدمات الهاتف المحمول دفع توزيعات أرباح بعد أن قضت محكمة في موسكو بوقف التوزيعات من وحدتها الروسية بسبب صفقة أبرمتها تلينور النرويجية لشراء أسهم في المجموعة.

وأظهرت وثيقة قضائية اطلعت عليها رويترز أن المحكمة فرضت حظرا على توزيعات الأرباح لعام 2011 من جانب أو.جيه.اس.سي فيمبلكوم الوحدة الروسية للمجموعة وهو ما قد يحد من قدرة المجموعة المدرجة في نيويورك على توفير السيولة اللازمة لدفع توزيعات أرباح للمساهمين.

وهذا الأمر القضائي هو أحدث فصل في قضية رفعتها هيئة الرقابة على المنافسة الروسية بعد زيادة حصة تلينور التصويتية في فيمبلكوم مجموعة الاتصالات العالمية التي لها أصول في روسيا وايطاليا وشمال افريقيا.

ورفعت الهيئة دعوى قضائية في ابريل نيسان تزعم فيها أن الصفقة المبرمة بين تلينور ورجل الأعمال المصري نجيب ساويرس تخالف القانون الروسي للملكية الأجنبية للشركات الروسية.

ورفعت تلينور حصتها في فيمبلكوم إلى 36.36 بالمئة في فبراير شباط بعد شراء أسهم من ساويرس لتتخطى بذلك حصة مجموعة ألفا الروسية التي نازعتها لمدة سنوات على السلطة والنفوذ فيما يتعلق باستراتيجة فيمبلكوم.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال - هاتف 0020225783292)