تفاديا للخلافات .. أوبك قد تبقي على سقف الانتاج دون تغيير

Sat May 26, 2012 9:50am GMT
 

من بيج ماكي

لندن 26 مايو ايار (رويترز) - يرجح أن تحاول السعودية وحلفاؤها تفادي مواجهة مع إيران وتوصي ببقاء سقف انتاج أوبك دون تغيير في اجتماع الدول الاعضاء في المنظمة الشهر المقبل.

ويقول مشاركون في اجتماع يعقد في 14 يونيو حزيران في فيينا إن من المرجح ألا يتناول وزراء النفط سياسة الانتاج ويأملون أن تكون المشاورات سريعة وهادئة تجنبا لتكرار الخلاف الذي نشب قبل عام حين عارضت إيران وغيرها من الدول خطة السعودية لرفع الانتاج.

وتساوت الكفتان في ديسمبر كانون الأول حين رفعت المنظمة هدف الامدادات إلى 30 مليون برميل يوميا. ويزيد انتاج المنظمة حاليا نحو 1.6 مليون برميل يوميا عن سقف الانتاج.

وقال مندوب من احدى الدول الخليجية الاعضاء في أوبك "تمديد العمل (بسقف الانتاج) سيكون القرار الذي يتفق عليه الجميع. إنه السبيل الاقل اثارة للمشاكل ويبقي على الوئام داخل اوبك."

ولم يتضح بعد إذا كان بوسع أوبك أن تهدئ التوترات السياسة الناجمة عن العقوبات الغربية ضد إيران والتي ادت لهبوط انتاج طهران من النفط. وعوضت السعودية التراجع وضخت كميات أكبر لكبح الاسعار.

وتكتم إيران حنقها تجاه رفع إنتاج السعودية ليتجاوز عشرة ملايين برميل يوميا وهو أعلى مستوى في 30 عاما مما يسهم في تخفيف تأثير الاجراءات الأمريكية والأوروبية بحق برنامج إيران النووي.

وتراجع إنتاج إيران ليتجاوز ثلاثة ملايين برميل بقليل وهو الاقل في عقدين ومن المتوقع أن يتراجع الانتاج أكثر مع بدء سريان عقوبات الاتحاد الاوروبي في يوليو تموز.

وقال مصدر نفطي إيراني "ايران غير سعيدة بالمستوى المرتفع لانتاج أوبك ولاسيما من السعودية. ولكن من المرجح ان يناقش ذلك في جلسات مغلقة وليس جلسات عامة."   يتبع