مقدمة 2-السعودية تعزز انتاج أوبك رغم انخفاض الأسعار

Tue May 29, 2012 7:54pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

لندن 29 مايو ايار (رويترز) - أظهر مسح لرويترز اليوم الثلاثاء أن انتاج أوبك سجل في مايو ايار أعلى مستوياته منذ عام 2008 مع محافظة السعودية علي مستويات انتاج مرتفعة رغم هبوط الاسعار بينما لم تنخفض الشحنات الايرانية بشكل كبير قبل بدء حظر من جانب الاتحاد الاوروبي.

وبلغ انتاج اثنتي عشرة دولة عضوا في المنظمة 31.80 مليون برميل يوميا ارتفاعا من 31.75 مليون برميل يوميا في ابريل ينسان يحسب المسح الذي استند لمصادر من شركات نفط ومسؤولين من اوبك ومحللين.

وحسب مسوح سابقة لرويترز فإن اجمالي انتاج اوبك في مايو هو الاعلى منذ سبتمبر ايلول 2008 أي قبل فترة وجيزة من الاتفاق على سلسلة من تخفيضات الانتاج للتصدي لحالة الركود وانهيار الطلب.

وارتفعت أسعار النفط في مارس آذار إلى 128 دولارا للبرميل مسجلة أعلى مستوياتها منذ 2008 نظرا لمخاوف من تأثر الامدادات العالمية بعقوبات أمريكية وأوروبية تهدف إلى حرمان إيران من إيرادات صادراتها النفطية.

وهبطت الأسعار منذ ذلك الحين وبلغ برنت نحو 107 دولارات للبرميل أمس الإثنين.

وضخت السعودية أكبر بلد مصدر للنفط في العالم 100 ألف برميل يوميا إضافية هذا الشهر بحسب المسح وهي اكبر زيادة في انتاج اوبك ليبلغ إنتاج المملكة 10.10 مليون برميل يوميا مسجلة أعلى مستوى في عقود.

وأوضحت الرياض أنها تفضل انخفاض أسعار النفط وقالت إنها تريد أن ترى خام برنت عند 100 دولار للبرميل.

وجاءت كميات إضافية أيضا من نيجيريا في مايو حيث زادت الإمدادات نظرا لارتفاع الإنتاج في حقل توتال الجديد يوسان. ورغم ذلك فإن قيام رويال داتش شل بخفض الإنتاج نظرا لسرقات نفطية قلص الزيادة.   يتبع