تراجع أسعار النفط قد يضر بصناعة الطيران

Fri Jun 8, 2012 10:06am GMT
 

بكين 8 يونيو حزيران (رويترز) - قد تضر المخاوف الجديدة بشأن الاقتصاد العالمي بمزايا انخفاض أسعار النفط وتكبح التوقعات المالية الخاصة بصناعة الطيران عندما يجتمع مديرو شركات الطيران في الصين الأسبوع المقبل لعقد قمتهم السنوية.

وأدى انخفاض أسعار النفط ثمانية بالمئة هذا العام إلى تخفيف الضغوط على صناعة تضررت بشدة جراء التكاليف القياسية للوقود لكن الأسباب الرئيسية للانخفاض وأزمة ديون أوروبا وتباطؤ الاقتصاد الصيني ألقت بظلالها على انتعاش صناعة الطيران.

وقال توني تايلر المدير العام للاتحاد الدولي للنقل الجوي (اياتا) "انخفاض أسعار الوقود أمر رائع لصناعة الطيران لكن تراجع أثره بسبب المخاوف حيال النشاط الاقتصادي العالمي."

وأضاف تاير بينما يتوجه معظم رؤساء شركات الطيران العالمية إلى بكين لحضور الاجتماع السنوي للاتحاد الذي يبدأ يوم الأحد "إذا ما دخل العالم في تباطؤ اقتصادي سيكون هذا أسوأ على الصناعة من ارتفاع أسعار النفط.

ومن المتوقع أن تبقي اياتا التي يشكل أعضاؤها وعددهم 240 شركة طيران 84 بالمئة من حركة الطيران العالمية توقعاتها لأرباح الصناعة دون تغيير خلال الاجتماع الذي يستمر من 10 إلى 12 يونيو حزيران.

وكانت أرباح صناعة الطيران العالمية انخفضت في 2011 إلى 7.9 مليار دولار ومن المتواقع أن تتراجع ثانية هذا العام.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري - هاتف 0020225783292)