لاجارد تحث أوروبا على إصلاح البنوك ومزيد من الوحدة

Sat Jun 9, 2012 9:41am GMT
 

واشنطن 9 يونيو حزيران (رويترز) - قالت مديرة صندوق النقد الدولي إن استعادة قوة البنوك الأوروبية شرط ضروري لتعزيز الاقتصاد العالمي الذي يكافح للوقف على قدميه مجددا لكنه يواجه خطر التراجع.

وقالت كريستين لاجارد إن من الضروري أن تسارع الحكومات الأوروبية بشراء حصص مباشرة في البنوك وأن تعمد في الأمد الطويل إلى إقامة وحدة مالية تستكمل بها وحدتها النقدية. وأضافت أن الخطوات الضرورية تشمل أيضا توحيد الإشراف المصرفي وإنشاء صندوق مشترك للتأمين على الودائع.

وقالت لاجارد التي كانت تلقي كلمة معدة سلفا في نيويورك إن ذلك يجب أن يتزامن مع خطوات لتعميق التكامل المالي.

وقالت "سأكون واضحة: محور إصلاح البنوك الأوروبية يوجد في أوروبا. وهذا يعني زيادة التكامل الأوروبي لا تقليصه." (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)