النفط يهبط بفعل تبعات أزمة منطقة اليورو

Tue Jun 12, 2012 10:35am GMT
 

لندن 12 يونيو حزيران (رويترز) - واصلت أسعار العقود الاجلة للنفط تراجعها دون 98 دولارا اليوم الثلاثاء لتستمر الخسائر نتيجة مخاوف بأن تضر أزمة ديون منطقة اليورو بالاقتصاد العالمي وتهدد نمو الطلب على النفط.

وتبدد التفاؤل بشأن برنامج انقاذ البنوك الاسبانية نتيجة مخاوف من تأثير الانقاذ على الدين العام بينما أججت الشكوك التي تكتنف الانتخابات التي تجري في اليونان يوم الاحد المقبل بواعث القلق بشأن تفاقم أزمة الديون في أوروبا.

وتراجعت الاسهم الاوروبية اليوم الثلاثاء واستقر اليورو دون تغيير عند 1.2504 دولار.

وبحلول الساعة 0954 بتوقيت جرينتش نزل سعر مزيج برنت 76 سنتا إلى 97.33 دولار للبرميل بعد أن تراجع في وقت سابق إلى 96.62 دولار مقتربا من ادنى مستوى له هذا العام 95.63 دولار الذي سجله في الرابع من يونيو حزيران.

وهبط سعر عقود الخام الامريكي 52 سنتا إلى 82.18 دولار للبرميل. وفي وقت سابق هوى الخام الى 81.07 دولار وهو أدنى مستوى له هذا العام.

وقال جاي وولف محلل الاقتصاد الكلي ماركس سبكترون "تؤثر أوروبا على توقعات النمو بشكل كبير ومع الضعف الفعلي في الصين فان تفاقم ازمة منطقة اليورو قد يدفع بالاقتصاد العالمي لحالة من الركود."

وارتفع سعر النفط في التعاملات الاجلة اكثر من دولارين امس الاثنين بعد انباء عن موافقة وزراء مالية منطقة اليورو علي اقراض اسبانيا مبلغا يصل إلى 125 مليار دولار لعلاج مشاكل بنوكها المثقلة بالديون لكن شكوكا بشأن الصفقة خلال الليل جددت المخاوف من تفاقم مشاكل مدريد المالية. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)