وسائل اعلام.. وزير المالية السوداني إعتبر إلغاء دعم المحروقات اجراء من "دولة مفلسة"

Thu Jun 14, 2012 7:32pm GMT
 

الخرطوم 14 يونيو حزيران (رويترز) - نقلت وسائل اعلام وصحفيون محليون اليوم الخميس عن وزير المالية السوداني قوله ان الغاء الدعم للمحروقات في السودان هو اجراء من دولة "مفلسة".

وهذه التعليقات هي المرة الاولى التي يستخدم فيها مسؤول كبير كلمة "إفلاس" فيما يتعلق بازمة اقتصادية يعانيها السودان بعد أن خسر ثلاثة ارباع انتاجه النفطي عندما اصبح جنوب السودان دولة مستقلة في يوليو تموز من العام الماضي.

ونسبت صحف سودانية -من بينها صحيفة السوداني اليومية- إلي وزير الماية علي محمود قوله اثناء مناقشة في البرلمان امس الاربعاء "رفع الدعم عن المحروقات والزيادات في الاسعار .. دا شغل دولة مفلسة."

ولم يتسن على الفور الاتصال بوزارة المالية للحصول على تعقيب لكن بضعة صحفيين حضروا المناقشة أكدوا تعليقات الوزير.

وقرر السودان الشهر الماضي رفع الدعم عن المحروقات للمساعدة في سد عجز في الميزانية العامة قدره 2.4 مليار دولار يرجع الي فقدان الايرادات النفطية.

وتقدر تكلفة دعم المحروقات بحوالي ملياري دولار سنويا.

ولم تحدد الوزارة حتى الان تفاصيل بشان الزيادة التي ستحدث في اسعار المحروقات.

وقبل اسبوعين حث صندوق النقد الدولي السودان على اتخاذ اجراءات طارئة للتغلب على ما سماه تحديات "مرعبة".

وتفادى السودان "انتفاضة عربية" على غرار ما حدث في مصر وتونس ودول عربية اخرى لكن دبلوماسيين وصحف محلية يقولون ان ارتفاع اسعار المحروقات قد يثير احتجاجات ضخمة لانه سيلحق ضررا بملايين الناس.   يتبع