الاتحاد الأوروبي يحظر صادرات السلع الفاخرة لسوريا

Fri Jun 15, 2012 12:07pm GMT
 

بروكسل 15 يونيو حزيران (رويترز) - قرر الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة حظر صادرات الأحذية الفاخرة والكافيار والزوارق لسوريا فضلا عن السلع التي يمكن أن تستخدم في الأغراض العسكرية في مسعى لتكثيف الضغوط على حكومة وعائلة الرئيس السوري بشار الأسد.

جاء القرار بينما تتصاعد وتيرة العنف في سوريا رغم وقف اطلاق النار في 12 أبريل نيسان بوساطة المبعوث الدولي كوفي عنان وسلسلة من العقوبات من جانب الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وغيرهم ضد دمشق.

وقالت كاثرين آشتون مفوضة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي في بيان "في ظل الوضع الحالي يجب على الاتحاد الأوروبي أن يواصل الضغط على النظام السوري."

وأضافت "عقوبات الاتحاد الأوروبي تستهدف أولئك المسؤولين عن القمع المروع والعنف ضد السكان المدنيين. درسنا قرارات اليوم بعناية لتجنب أن تضر بالشعب السوري."

وتستهدف العقوبات الأوروبية الجديدة عائلة الأسد وخاصة زوجته أسماء التي يتردد أنها تواصل شراء المنتجات الفاخرة خلال الصراع.

‭‭ ‬‬ (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري - هاتف 0020225783292)