صحيفة: يونكر يحذر اليونان من عواقب الانسحاب من منطقة اليورو

Sat Jun 16, 2012 9:32am GMT
 

فيينا 16 يونيو جزيران (رويترز) - حذر جان كلود يونكر رئيس مجموعة اليورو اليونانيين من إعطاء ظهورهم لليورو وقال في مقابلة صحفية إن فوز يساريين راديكاليين يعارضون خطة الإنقاذ في انتخابات غد الأحد ستكون له تداعيات "لا يمكن التنبؤ بها" بالنسبة للوحدة النقدية.

ويخوض حزب ائتلاف اليسار الراديكالي (سيريزا) منافسة شرسة مع الحزب الديمقراطي الجديد المحافظ في الانتخابات التي قد تقرر ما إذا كانت اليونان ستبقى في منطقة اليورو.

ويهدد أليكسس تسيبراس زعيم ائتلاف اليسار برفض شروط برنامج إنقاذ بقيمة 130 مليار يورو (164.15 مليار دولار) يحول بين اليونان وبين الإفلاس.

وقال يونكر رئيس مجلس وزراء مالية منطقة اليورو لصحيفة كوريير النمساوية "إذا فاز اليسار الراديكالي - وهو ما لا يمكن استبعاده - فإن العواقب بالنسبة للوحدةالنقدية لا يمكن التنبؤ بها.

"سيتعين علينا أن نتحدث مع أي حكومة. أستطيع فقط أن أحذر الجميع من مغادرة الوحدة النقدية. التماسك الداخلي لمنطقة اليورو سيكون في خطر."

وقال إنه إلى جانب التداعيات الاقتصادية والاجتماعية على اليونان نفسها فإن الخروج من العملة قد يضر الاتحاد النقدي بأسره مضيفا أنه "ينبغي تحاشي ذلك. سيبعث هذا برسالة مدمرة. يجب أن يعي اليونانيون ذلك."

كانت اليونان أجرت انتخابات في السادس من مايو أيار الماضي لكنها لم تسفر عن نتيجة حاسمة. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي - هاتف 0020225783292)