مقدمة 1-رئيس وزراء العراق يطلب من أوباما وقف صفقة إكسون وكردستان

Tue Jun 19, 2012 5:19pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من أحمد رشيد

بغداد 19 يونيو حزيران (رويترز) - قال مساعد لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي اليوم الثلاثاء إن المالكي طلب من الرئيس الأمريكي باراك أوباما التدخل لمنع شركة النفط العملاقة اكسون موبيل من المضي قدما في صفقة مع منطقة كردستان شبه المستقلة محذرا من تداعيات وخيمة على استقرار العراق.

وأثارت إكسون غضب بغداد العام الماضي بتوقيع إتفاق للتنقيب مع حكومة كردستان العراق في شمال البلاد ووصفت الحكومة المركزية الإتفاق بأنه غير قانوني.

وقال علي الموسوي المستشار الإعلامي للمالكي لرويترز "أوضح رئيس الوزراء نوري المالكي للرئيس أوباما في رسالة بعث بها هذا الشهر التداعيات الوخيمة لصفقة إكسون وتأثيرها السلبي على استقرار العراق."

كان وزير النفط العراقي قال في ابريل نيسان إن إكسون كتبت إلى بغداد تبلغها بأنها أوقفت العمل في المنطقة الكردية.

وقال الموسوي "رغم خطاب إكسون بوقف العمل في المنطقة مازلنا نتلقى معلومات عن أعمال جارية تبعث على الارتياب تتعلق بأنشطتهم للتنقيب."

وأعلنت حكومة كردستان العراق في نوفمبر تشرين الثاني عن توقيع إتفاق يتضمن ستة إمتيازات للتنقيب مع إكسون وهي أول شركة نفط عالمية كبرى تتعامل مباشرة مع الأكراد في شمال العراق.

وإكسون إحدى شركات النفط الكبرى المشاركة في مشروعات ضخمة تهدف لجعل العراق أكبر مصدر في العالم لإمدادات النفط الجديدة على مدى السنوات القليلة القادمة لكن قرار الشركة الأمريكية بالتعامل مع حكومة كردستان أثار غضب بغداد.   يتبع