كلينتون: الصين تتحرك نحو خفض وارداتها من النفط الايراني

Thu Jun 21, 2012 4:22am GMT
 

واشنطن 21 يونيو حزيران (رويترز) - قالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون إن الصين تتحرك نحو خفض وارداتها من النفط الايراني حاذية حذو ما فعلته في وقت سابق دول مثل الهند واليابان وكوريا الجنوبية التي ظفرت باستثناءات من عقوبات امريكية جديدة صارمة.

واستثنت الولايات المتحدة بالفعل عددا من الدول الرئيسية من العقوبات الجديدة التي قد تفرضها ابتداء من 28 يونيو حزيران وهي أشد اجراء اتخذته واشنطن حتى الان لإرغام ايران على تقييد برنامجها النووي بتقليل ايراداتها من مبيعات النفط الي الخارج.

ولم تحصل الصين -التي تشتري وحدها ما يصل الي خمس صادرات النفط الايرانية- على استثناء مماثل حتى الان لكن كلينتون لمحت يوم الاربعاء الي ان استثناء ربما يكون قيد الاعداد.

وفي ظهور مشترك مع وزير الخارجية الامريكي الاسبق جيمس بيكر قالت كلينتون هو تفصل المسعي الذي تقوده الولايات المتحدة لمعاقبة ايران بسبب برنامجها النووي "اننا نرى الصين تتخذ اجراءات بخطى بطيئة لكنها ثابتة."

واضافت قائلة "بمقتضى القوانين الامريكية علي أن أقدم شهادة بشان هل تخفض الدول مشترياتها من النفط الخام من ايران.. وكان بمقدروي ان أشهد بأن الهند واليابان وكوريا الجنوبية فعلت ذلك."

وقالت كلينتون "ونحن نعتقد -استنادا إلي أحدث البيانات- أن الصين تتحرك ايضا في ذلك الاتجاه."

ويقول مسؤولون امريكيون ان الحوار مع الصين -وهي شريك تجاري رئيسي للولايات المتحدة- كان بناء بشكل يقود الكثيرين الي الاعتقاد بان بكين ستحصل على استثناء من العقوبات في نهاية المطاف.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية-هاتف 0020225783292)