أسهم أوروبا توقف موجة صعود بعد تحرك المركزي الأمريكي وبيانات صينية

Thu Jun 21, 2012 7:43am GMT
 

لندن 21 يونيو حزيران (رويترز) - انخفضت الأسهم الأوروبية قليلا في مستهل تعاملات اليوم الخميس مع اقبال المستثمرين على جني الأرباح بعد أربعة أيام من المكاسب بعدما أحجم مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) عن اتخاذ جولة جديدة من اجراءات التيسير الكمي بينما كشفت الصين عن المزيد من البيانات الاقتصادية الضعيفة.

ومدد مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) برنامجا للسندات يهدف إلى خفض تكاليف الاقراض طويل الأجل وتحفيز النمو في خطوة اخذتها الأسواق في الحسبان بشكل كبير لكنه أحجم عن اتخاذ مزيد من تدابير التيسير الكمي وهو ما كان بعض المستثمرين يعلقون عليه الآمال.

وقال اسحاق صديقي محلل الأسواق في إي.تي.اكس كابيتال "الارتفاع الذي شهدناه مؤخرا استند على توقعات باستمرار التحفيز الكمي.. سترى بكل وضوح درجة من جني الأرباح."

وأضاف أن الحافز الرئيسي الوحيد لانتعاش محتمل سيكون ظهور طلب أفضل من المتوقع في مزاد للسندات الأسبانية اليوم الخميس حيث من المتوقع أن تبلغ تكاليف الاقتراض مستوى مرتفعا جديدا.

ونزل مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.5 بالمئة إلى 1008.78 نقطة بعدما صعد لأعلى مستوى اغلاق منذ 11 مايو ايار عند 1022.52 نقطة في الجلسة الماضية.

وكانت أسهم الموارد الأساسية صاحبة أسوأ أداء إذ تراجعت 2.2 في المئة بعد بيانات من الصين أكبر مستهلك للمعادن في العالم أظهرت انكماش قطاع التصنيع للشهر الثامن على التوالي في يونيو حزيران.

وفي أنحاء أوروبا انخفض مؤشر فايننشال تايمز 0.3 بالمئة بينما هبط مؤشر كاك 40 الفرنسي 0.4 بالمئة وداكس الألماني 0.5 بالمئة. (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)