الوضع الكويتي يخلو من محفزات إيجابية للبورصة

Thu Jun 21, 2012 1:11pm GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 21 يونيو حزيران (رويترز) - قال محللون اليوم الخميس إن التداولات في بورصة الكويت ستخلو من المحفزات الإيجابية خلال الأسبوع المقبل في ظل توتر الوضع السياسي في البلاد وضعف النشاط الاقتصادي.

وأغلق مؤشر كويت 15 اليوم الخميس عند مستوى 964.08 نقطة مرتفعا بمقدار 13.15 نقطة تمثل 1.4 في المئة عن اغلاق الخميس الماضي.

كما أغلق المؤشر السعري الأوسع نطاقا اليوم عند مستوى 5901.57 نقطة هابطا بمقدار 6.163 نقطة تمثل 0.1 في المئة عن اغلاق الخميس الماضي.

وشكل حكم المحكمة الدستورية أمس ببطلان مرسوم الدعوة إلى انتخابات مجلس الأمة (البرلمان) وبعودة المجلس المنحل صدمة للشارع السياسي في الكويت وأعاد البلاد للمربع الذي غادرته منذ نهاية العام الماضي والذي اتسم بالتوتر الواضح والاستقطاب بين نواب المعارضة من جهة والحكومة ومعها نواب مؤيدون من جهة أخرى.

وكان امير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حل مجلس الأمة في ديسمبر كانون الأول الماضي ودعا لانتخابات جديدة جرت في فبراير شباط الماضي فازت فيها المعارضة بقيادة الإسلاميين.

كما تشكلت عقب الانتخابات حكومة جديدة برئيس وزراء جديد هو الشيخ جابر المبارك الصباح حيث عولت الأوساط الاقتصادية عليها في انقاذ خطة التنمية الحكومية من حالة الجمود لكن سرعان ما تجدد الصراع مرة أخرى بين السلطتين التشريعية والتنفيذية وهو ما دفع أمير الكويت لاعلان تعليق جلسات البرلمان الاسبوع الماضي لمدة شهر قبل أن يصدر حكم المحكمة الدستورية بحله.

وقال ناصر خليفة المحلل المالي "كان يفترض ان يكمل هذا المجلس ويستمر وأن يكون هناك تعاون في ظل الفوائض المالية والأسعار المرتفعة للنفط.. لكن لم يحدث التعاون بين السلطتين وهذا ما جعلنا نفقد الثقة."

وتساءل خليفة قائلا "إذا لم تستثمر الأموال في هذا التوقيت فمتى تستثمر؟ للأسف النظرة سلبية للامام."   يتبع