الدولار يتشبث بمكاسبه وبيانات ألمانية ضعيفة تضغط على اليورو

Fri Jun 22, 2012 12:23pm GMT
 

لندن 22 يونيو حزيران (رويترز) - تشبث الدولار بمكاسبه أمام معظم العملات الرئيسية اليوم الجمعة بعد أن خفضت وكالة موديز التصنيف الائتماني لخمسة عشر بنكا كبيرا بينما دفعت المخاوف حيال النمو العالمي المستثمرين إلى البحث عن ملاذ آمن في العملة الأمريكية.

وتعرض اليورو لضغوط وظل فوق أدنى مستوياته في أكثر من أسبوع أمام الدولار بعد أن ذكرت بيانات ألمانية قاتمة عن معنويات قطاع الأعمال المستثمرين بأن أكبر اقتصاد في أوروبا يعاني أيضا بسبب أزمة ديون المنطقة.

وانخفض مؤشر أيفو الالماني لمعنويات قطاع الأعمال للشهر الثاني على التوالي في يونيو حزيران مسجلا أدنى مستوياته في أكثر من عامين مما يعزز المؤشرات على أن الاقتصاد الألماني يفقد قوة الدفع.

وبلغ اليورو 1.2550 دولار بفارق كبير عن أعلى مستوياته في شهر الذي سجله يوم الاثنين عند 1.2748 دولار بعد أن سجل أدنى مستوى في الجلسة عند 1.2519 دولار على منصة التداول الالكتروني إي.بي.اس اليوم الجمعة.

واستقر مؤشر الدولار عند 82.310 بعد ارتفاعه إلى 82.465 مسجلا أعلى مستوياته منذ 13 يونيو. والمؤشر في طريقه لتحقيق أكبر مكسب أسبوعي منذ بداية مايو ايار بعد أن سجل أكبر صعود له في أكثر من ثلاثة شهور أمس الخميس.

وحوم الدولار قرب أعلى مستوياته في خمسة أسابيع أمام الين البالغ 80.525 ين. وجرى تداوله عند 80.34 ين مرتفعا 0.1 بالمئة عن الإغلاق السابق. (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)