ناقلات النفط الإيرانية تغير أسماءها مع اقتراب الحظر الأوروبي

Sun Jun 24, 2012 10:54am GMT
 

دبي 24 يونيو حزيران (رويترز) - أظهرت بيانات تتبع السفن أن إيران وضعت أسماء جديدة باللغة الانجليزية وغيرت الأعلام على متن كثير من ناقلاتها النفطية التي تبحر اثنتان منها صوب أوروبا وذلك قبل أسبوع من سريان الحظر الذي فرضه الاتحاد الأوروبي على استيراد النفط من الجمهورية الإسلامية.

وتحول اسم الناقلة "هاراز" إلى "فريدم" وغيرت الناقلة "نيسا" اسمها إلى "تروث" كما تغير اسم الناقلة "سيما" إلى "بلوسوم". وتم تسجيل ثلث السفن التي تديرها شركة الناقلات الوطنية الإيرانية على الأقل في جزر توفالو بالمحيط الهادي وتنزانيا بعد أن تخلت عن أعلام مالطا وقبرص.

وشركة الناقلات الوطنية الإيرانية ليست مدرجة ضمن عقوبات الأمم المتحدة لكن مالطا وقبرص تعرضتان لضغوط متزايدة من الاتحاد الأوروبي لوقف رفع أعلامهما على سفن مرتبطة بالحكومة الإيرانية.

وترفع شركة الناقلات الإيرانية أعلاما لجزر توفالو على 11 ناقلة على الأقل من ناقلاتها النفطية البالغ عددها 39 ناقلة بينما ترفع علم تنزانيا على ناقلتين على الأقل.

وأظهرت بيانات رويترز لتتبع السفن أن ناقلتين تحملان الآن اسمي "بايونير" و"إيليت" تبحران في البحر الأحمر صوب أوروبا اليوم الأحد حيث يبدأ سريان الحظر على واردات النفط الإيراني في الأول من يوليو تموز.

وامتنعت شركة الناقلات الإيرانية عن التعقيب. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)