26 آب أغسطس 2012 / 14:52 / منذ 5 أعوام

حصري-مقدمة 1- تأخر انشاء خط أنابيب عراقي يهدد انتاج شل من حقل مجنون

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

من أحمد رشيد

بغداد 26 أغسطس آب (رويترز) - أظهرت وثائق لوزارة النفط العراقية أن تأخر انشاء خط أنابيب عراقي يهدد بتوقف انتاج حقل مجنون الذي تشغله رويال داتش شل لمدة ثلاثة أشهر على الأقل ما سيؤدي لعدم وفاء الحقل بهدف انتاج 175 الف برميل يوميا في 2012.

ووفقا للوثائق التي اطلعت عليها رويترز فقد طلبت شل من العراق استثناء لبدء استرداد التكاليف إذا لم يحقق حقل مجنون أول أهداف انتاجه التجاري بنهاية العام وهو شرط لاسترداد التكاليف طبقا للعقد.

وتسلط المتاعب التي تواجهها شل الضوء على مشاكل البنية التحتية التي تواجهها شركات النفط في الدولة العضو بمنظمة أوبك. وبدأت بعض الشركات النفطية الكبرى توقيع صفقات مع اقليم كردستان العراقي شبه المستقل والذي يقولون إنه يتيح ظروفا أفضل مما تتيحه الحكومة المركزية في الحقول الجنوبية.

وحقل مجنون مغلق للصيانة. لكن وثيقة أرسلتها شل إلى وزارة النفط قالت إن تأخر أعمال التطوير قد تؤجل استكمال خط الانابيب الجديد حتى الربع الأول من العام المقبل.

وقال الخطاب الرسمي الذي أرسلته العضو المنتدب لدى شل في حقل مجنون "مازال عدم اليقين بشان اتمام خط أنابيب الانتاج التجاري الأول... مبعث قلق رئيسيا."

وأظهرت وثيقة أخرى خاصة بوزارة النفط أن شل طلبت من رئيس شركة نفط الجنوب النظر في مقترحها لبدء استرداد التكاليف بنهاية 2012 في حالة عدم قيام العراق بتوفير خط تصدير لانتاج مجنون.

وقالت الوثيقة إن هذا المبدأ سيقلص مخاطر الاستثمار بشكل ملموس.

وأقر مسؤول كبير بوزارة النفط العراقية طلب عدم نشر هويته ببطء تطور خط الانابيب لكنه قال إن شل متأخرة أيضا في أعمال تطوير مجنون لتعزيز الانتاج.

وحقل مجنون الذي تقدر احتياطياته عند 12.6 مليار برميل واحد من الحقول الكبيرة في العراق إلى جانب الرميلة والمرحلة الأولى من غرب القرنة والزبير التي يطورها العراق بالتعاون مع شركات أجنبية في الجنوب.

وتقول شل إن انتاج حقل مجنون بلغ 54 ألف برميل يوميا في فبراير شباط لكنه بلغ 18 ألفا و600 برميل يوميا في المتوسط في الربع الاول من هذا العام وهو مستوى أقل كثيرا من المستهدف لنهاية العام.

وكان الحقل ينتج نحو 45 ألف برميل يوميا حينما تولت شل تشغيله في 2010.

وانفقت شل منذ ذلك الحين نحو مليار دولار وتعتزم انفاق مليار دولار اخرى في 2012.

ولا يمكن لخط الأنابيب الموجود حاليا في حقل مجنون وقطره 28 بوصة استيعاب الزيادة المنتظرة في انتاج الخام.

وفي مايو ايار من العام الماضي منح العراق وشريكتاه شل وبتروناس الماليزية عقدا بقيمة 106 ملايين دولار إلى دودسال ومقرها دبي لبناء خط انابيب بطول 79 كيلومترا من مجنون إلى محطة تخزين للخام قرب الزبير في جنوب العراق.

ورفضت وزارة النفط الاتفاق بسبب التكاليف ومنحت المشروع لشركة تابعة للوزارة. ويقول مسؤولون نفطيون إنه ليس من المتوقع الانتهاء من خط الأنابيب قبل مارس اذار 2013.

لكن وثائق وزارة النفط أظهرت أن إدارة العقود العراقية قررت دفع المتأخرات المالية بعد بدء الانتاج التجاري.

وقال المسؤول النفطي العراقي إن شركات تديرها الدولة تعمل بالفعل على تسريع انجاز خط الانابيب وإنه جرى التعاقد مع شركة خطوط انابيب البترول الصينية في الاونة الأخيرة لبناء جزء من الخط.

لكنه أضاف أن عمليات الحفر في مجنون تمضي بوتيرة بطيئة إذ لم يتم الانتهاء من حفر سوى ثلاث آبار منذ تم ترسية عقد لحفر 15 بئرا في اغسطس اب 2010.

وقال مشككا في قدرة شل على الوفاء بهدف انتاج 175 ألف برميل يوميا في 2012 إنها مازالت لم تنته بعد من بناء منشأتي انتاج بطاقة معالجة 100 ألف برميل من الخام وهو أمر ضروري لتعزيز الانتاج.

ولم ترد شل على طلبات للتعليق على الوثائق.

واغلق حقل مجنون للصيانة في 26 يونيو حزيران وقال مسؤول بالشركة إن من الصعب تحديد موعد لاعادة تشغيله.

وقالت إحدى وثائق الوزارة إن الحقل قد يظل مغلقا لأربعة أشهر على الأقل بدءا من اول يوليو تموز 2012. (إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below