اليورو يرتفع لكن أحداث منطقة اليورو قد تحد من الصعود

Mon Aug 27, 2012 11:24am GMT
 

لندن 27 أغسطس آب (رويترز) - ارتفع اليورو اليوم الإثنين بعدما جاءت نتائج مسح الماني مهم افضل مما كان متوقعا إلا أن العملة الموحدة قد تجد صعوبة في المحافظة على المكاسب في الاسابيع المقبلة التي قد تكون حاسمة في أزمة منطقة اليورو.

وقال محللون ان اليورو قد يجد دعما مقابل الدولار قبل كلمة رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي بن برنانكي في جاكسون هول بوايومنج يوم الجمعة المقبل ولكن من المستبعد ان يتخطى أعلى مستوى في سبعة أسابيع الذي سجله الآونة الأخيرة.

واحجام التداول منخفضة نظرا لاغلاق بورصة لندن في عطلة.

وأظهر مؤشر معهد ايفو الالماني وهو أهم مؤشر لسلامة اقتصاد البلاد أنه في حين انخفض مؤشر مناخ الاعمال أعلى قليلا من المتوقع في اغسطس فقد جاءت قراءة مؤشر الأوضاع الجارية أفضل من التوقعات.

لكن المؤشر يشير إلى أن الاقتصاد الاوروبي القوي سيواجه اوقاتا عصيبة في المستقبل مما قد ينال من اليورو. ولكن العملة الموحدة حققت مكاسب بفضل توقعات بمزيد من التيسير النقدي من جانب البنك المركزي الأمريكي وتحرك نظيره الاوروبي لمواجهة أزمة منطقة اليورو.

وسجل اليورو أعلى مستوي في الجلسة عند 1.25342 دولار في التعاملات على منصة إي.بي.اس عقب صدور مسح معهد ايفو ارتفاعا من حوالي 1.2515 دولار وبلغ في أحدث معاملة 1.2525 دولار بارتفاع 0.1 في المئة عن الاغلاق السابق.

ونزل مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الامريكية أمام سلة من العملات قليلا إلى 81.575 دولار. وكان قد سجل أقل مستوى في شهرين عند 1.221 في الاسبوع الماضي .

واستقر الدولار عند 78.65 ين. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)