سبأفون اليمنية تقول إنها استعادت جزءا من العملاء الذين فقدتهم

Mon Sep 10, 2012 12:35pm GMT
 

من ماثيو سميث

دبي 10 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت شركة سبأفون مشغل الهاتف المحمول في اليمن إنها استعادت خمس المليون مشترك الذين خسرتهم بسبب تعطل خدماتها.

وكانت الشركة حملت الحكومة مسؤولية هجمات على البنية التحتية لشبكتها وتقليص الخدمات المقدمة للعملاء في العام الماضي.

وفي ديسمبر كانون الأول قالت الشركة التي تملك فيها شركة البحرين للاتصالات (بتلكو) حصة 27 بالمئة إنها تعرضت لهجمات متكررة من القوات الحكومية بسبب دعم رئيس مجلس إدارتها لاحتجاجات سعت لانهاء حكم الرئيس السابق علي عبد الله صالح الذي استمر 33 عاما.

وقال المتحدث باسم سبأفون في رد يالبريد الالكتروني على أسئلة من رويترز "فقدنا نحو مليون مشترك واستطعنا استعادة نحو 200 ألف.

"عادت الخطوط الارضية والخدمات العالمية والمحمول ولكن التأثير السلبي للتوقف مازال مستمرا وقرر عدد كبير من الشركات العالمية الانتقال لمشغلين آخرين بعد الانقطاع الطويل (للخدمة)."

وتتنافس سبأفون مع ام.تي.ان اليمن وهي وحدة لشركة ام.تي.ان جنوب افريقيا ومع يمن موبايل التي تديرها الدولة.

ووصفت الشركة الوضع في اليمن بأنه يتحسن ببطء في أعقاب رحيل صالح من السلطة في فبراير شباط كما بدأت ايضا علاقات الشركة مع الحكومة اليمنية تتحسن.

لكنها مازالت تواجه مشاكل كبيرة مثل مصادرة معدات واحتجازها في مطار صنعاء كما أن الشركة لم تستطع اصلاح بعض المواقع المتضررة.   يتبع