تباطؤ التضخم في جنوب السودان إلى 43.3% في أغسطس

Mon Sep 10, 2012 5:34pm GMT
 

جوبا 10 سبتمبر أيلول (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية اليوم الإثنين تباطؤ معدل التضخم السنوي في جنوب السودان إلى 43.3 بالمئة في أغسطس آب من 60.9 بالمئة في يوليو تموز مع انخفاض أسعار الغذاء قليلا.

وانفصل جنوب السودان عن السودان في يوليو تموز 2011 في إطار اتفاقية السلام التي وقعها الجانبان عام 2005 لكنه يواجه صعوبة في معالجة أزمة اقتصادية واحتواء عنف من قبائل ومتمردين.

ويرتفع التضخم منذ أن أوقفت دولة جنوب السودان الحبيسة إنتاجها النفطي في يناير كانون الثاني بعد أن صادر السودان كميات من نفطها الذي يمر في أراضيه.

ويشكل النفط 98 بالمئة من الإيرادات العامة في أحد أقل البلدان تطورا في العالم.

وقال مكتب الإحصاء الوطني في تقريره الشهري إن التضخم استقر دون تغير يذكر في أغسطس آب على أساس شهري.

وأظهرت البيانات أن أسعار الغذاء والمشروبات غير الكحولية تراجعت 1.2 بالمئة في أغسطس مقارنة بمستواها في يوليو تموز. لكن تكلفة السكن والمياه ارتفعت 30.7 بالمئة في أغسطس.

ويشكل الغذاء 71.39 بالمئة من سلة التضخم.

ويقول بعض المحللين إن التضخم الفعلي أعلى من الأرقام الرسمية.

وهبط جنيه جنوب السودان بشدة منذ أن توقفت إيرادات النفط. لكنه استرد بعض قيمته في الآونة الأخيرة بعد أن وقع البنك المركزي اتفاقا بقيمة 100 مليون دولار مع بنك قطر الوطني للمساعدة في تمويل الواردات.

ويستورد جنوب السودان معظم احتياجاته من المواد الغذائية لأنه لا يمتلك صناعة كبيرة عدا النفط. (إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)