برنت يهبط لكن يظل فوق 114 دولارا قبل اجتماع المركزي الأمريكي

Tue Sep 11, 2012 6:19am GMT
 

طوكيو 11 سبتمبر أيلول (رويترز) - انخفضت العقود الآجلة لخام برنت للمرة الأولى في أربع جلسات اليوم الثلاثاء مع قيام المستثمرين بالبيع لجني الأرباح لكنها ظلت فوق 114 دولارا للبرميل حيث حدت من التراجع آمال بأن يكشف مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) عن خطوات جديدة لتحفيز الاقتصاد هذا الأسبوع.

وقال كين هاسيجاوا مدير مبيعات السلع الأولية في نيوإدج اليابان إن جني الأرباح بدأ بعدما ارتفع برنت نحو دولارين في الجلسات الثلاثة الأخيرة لكنه رجح أن تبقى الأسعار مستقرة نسبيا قبيل اجتماع مجلس الاحتياطي يومي الأربعاء والخميس.

ويعتقد بعض المحللين أن البنك المركزي سيطلق جولة ثالثة من شراء السندات بعد بيانات اقتصادية ضعيفة في الآونة الأخيرة من الولايات المتحدة مثل أرقام الوظائف المخيبة للآمال يوم الجمعة.

ومن شأن مزيد من التحفيز أن يضعف الدولار مما سيعزز سعر السلع الأولية المقومة بالعملة الأمريكية مثل النفط.

وبحلول الساعة 0430 بتوقيت جرينتش تراجع سعر خام برنت تسليم أكتوبر تشرين الأول - وهو العقد الذي يحل أجله يوم الخميس - 28 سنتا إلى 114.53 دولار للبرميل بعد أن ارتفع 56 سنتا عند التسوية أمس الاثنين. وهبط الخام الأمريكي تسليم أكتوبر 31 سنتا إلى 96.23 دولار للبرميل.

وقال تيتسو إيموري مدير صندوق السلع الأولية لدى أستماكس للاستثمار في طوكيو "الأسعار لم تكد تتحرك مما ينبئ بأن السوق في وضع الانتظار (قبيل اجتماع مجلس الاحتياطي).

"(رئيس مجلس الاحتياطي بن) برنانكي قال بوضوح إن حالة التوظيف (في الولايات المتحدة) ليست على ما يرام لذا فهناك فرصة (للتيسير الكمي)."

كانت بيانات ضعيفة من الصين يوم الاثنين قد دفعت أيضا أسعار النفط للتراجع حيث انخفضت واردات الخام 12.5 بالمئة على أساس سنوي في أغسطس آب لتصل إلى أدنى معدل يومي لها منذ أكتوبر 2010. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)