الصين: التوترات مع اليابان من المرجح ان تلحق ضررا بالتجارة بين البلدين

Thu Sep 13, 2012 3:55am GMT
 

بكين 13 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال نائب وزير التجارة الصيني جيانغ تسنغ وي اليوم الخميس ان التوترات بين الصين واليابان من المرجح ان تلحق ضررا بالروابط التجارية بين البلدين وذلك بعد ظهور توترات جديدة بين أكبر اقتصادين في اسيا بسبب جزر متنازع عليها.

وتطالب كل من بكين وطوكيو بجزر في بحر الصين الشرقي وتصاعدت التوترات منذ اعلنت طوكيو انها ستشتري الجزر المتنازع عليها من عائلة يابانية تستأجرها وهو تصرف وصفته بكين بأنه انتهاك لسيادتها.

وأبلغ جيانغ مؤتمر صحفيا "مع ما يسمى شراء اليابان للجزر سيكون من الصعب تفادي عواقب سلبية على الروابط الصينية-اليابانية الاقتصادية والتجارية."

والصين هي أكبر شريك تجاري لليابان.

ولمح جيانغ الي ان الحكومة الصينية لا ترى غضاضة في المقاطعة السلمية للبضائع اليابانية. والصين سوق كبيرة للسيارات والاجهزة الالكترونية اليابانية.

وقال جيانغ "مازلت لا أرى أي تصرفات من المستهلكين الصينيين ردا على الانتهاك الياباني لسيادة الاراضي الصينية لكن إذا شاهدناهم يعبرون عن موقفهم وارائهم بطريقة معقولة فإنني اعتقد ان ذلك سيكون حقهم."

وقال مسؤول كبير بشركة نيسان موتور اليابانية لصناعة السيارات الاسبوع الماضي ان التوترات تؤثر على الاعمال مع الصين.

وتجمع 100 محتج على الاقل عند السفارة اليابانية في بكين اليوم الخميس.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية-هاتف 0020225783292)