لاجارد تبحث خطة انقاذ اليونان

Fri Sep 14, 2012 7:40am GMT
 

نيقوسيا 14 سبتمبر أيلول (رويترز) - اجتمعت كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي مع المسؤولين في قبرص المرشحة للحصول على خطة انقاذ من الصندوق أمس الخميس في حين لم يبد الجانبان بوادر تذكر على تحديد موعد للمساعدة المالية للجزيرة المتضررة من تعرضها لليونان.

وطلبت قبرص الدولة الصغيرة التي يبلغ ناتجها االمحلي الاجمالي 16 مليار يورو في يونيو حزيران الماضي خطة انقاذ لبنوكها الكبيرة المتعرضة بشدة للدين اليوناني. لكن المحادثات مع المفوضية الأوروبية والمركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي أو ما يطلق عليه الترويكا لم تكن حاسمة.

وقالت لاجارد للصحفيين بعد اجتماعها مع الرئيس القبرصي ديميتري كريستوفياس "أجرينا محادثات جيدة وبناءة بشأن النقاش الدائر حول قبرص." ولم تورد مزيدا من التفاصيل.

واصبحت قبرص خامس دول الاتحاد الأوروبي التي تطلب مساعدات بعد تخلف ثاني أكبر بنك في البلاد عن الوفاء بمتطلبات راس المال التي تفرضها الجهات التنظيمية الأوروبية بسبب انخفاض قيمة ما بحوزته من الدين السيادي اليوناني في وقت سابق هذا العام. وطلب البنك مساعدة الحكومة. (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - هاتف 0020225783292) (lobna.sabry@thomsonreuters.com;)