الين يتعرض لضغوط من اجتماع المركزي الياباني واليورو قوي

Tue Sep 18, 2012 6:56am GMT
 

طوكيو 18 سبتمبر أيلول (رويترز) - يتعرض الين لضغوط اليوم الثلاثاء بسبب تكهنات بأن بنك اليابان المركزي قد ييسر السياسة النقدية بينما ساعد تنامي شهية المخاطرة بعد جولة التحفيز التي أعلنها الاحتياطي الاتحادي الأمريكي الأسبوع الماضي على إبقاء الدولار قرب أدنى مستوياته في سبعة أشهر مقابل سلة عملات.

وظل اليورو قريبا من أعلى مستوياته في أربعة أشهر مقابل الين والدولار لكن بعض المتعاملين يرون أن صعود العملة الموحدة منذ أواخر يوليو تموز قد يتوقف قريبا.

وسجل الدولار 78.69 ين بعد ارتفاعه إلى 78.93 ين أمس الإثنين مبتعدا عن أدنى مستوياته في سبعة أشهر البالغ 77.13 ين الذي سجله يوم الخميس الماضي والذي عزاه متعاملون إلى مشتريات من حسابات مضاربة مثل صناديق التحوط.

وقال متعامل كبير في بنك أوروبي مشيرا إلى اجتماع المركزي الياباني الذي بدأ اليوم الثلاثاء ويستمر يومين "هناك توقعات كثيرة بشأن تيسير السياسة النقدية أخذتها السوق في الحسبان. من المرجح أن يتراجع الدولار مقابل الين قبل صدور نتيجة اجتماع بنك اليابان."

وأثار قرار الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الأسبوع الماضي بإطلاق برنامج جديد لشراء الأصول تكهنات بأن بنك اليابان قد يدرس تيسير السياسة النقدية أيضا للحيلولة دون ارتفاع الين.

كما حظي الدولار بدعم مقابل الين من ارتفاع عوائد السندات الأمريكية بعد قرار المركزي الأمريكي.

وسجل اليورو 103.02 ين بعد صعوده إلى أعلى مستوياته في أربعة أشهر عند 103.858 ين أمس الإثنين.

ومقابل الدولار سجل اليورو 1.3095 دولار بانخفاض طفيف عن مستواه في أواخر التعاملات الأمريكية لكنه لم يبتعد عن مستوى 1.3173 دولار الذي سجله أمس.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)