ناشطون: اعتقال مسيحي مصري وضربه بشأن الفيلم المسيء

Wed Sep 19, 2012 9:19pm GMT
 

القاهرة 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - طالبت منظمات حقوقية مصرية اليوم الاربعاء بالافراج عن مسيحي قبطي اعتقل للاشتباه في انه وضع تسجيل فيديو مناهض للاسلام على الانترنت أثار احتجاجات المسلمين في أنحاء العالم.

وقال ناشطون حقوقيون ان الشرطة القت القبض على البير صابر الذي درس علم الكمبيوتر من منزله في القاهرة الاسبوع الماضي بعد ان اتهمه جيرانه بتحميل أجزاء من فيلم "براءة المسلمين".

كما اتهم الجيران صابر (27 عاما) بصنع فيلم جديد يسخر من كل الاديان. وتم حبسه 15 يوما على ذمة التحقيق.

ونشرت لقطات من فيلم "براءة المسلمين" على الانترنت لمدة اسابيع قبل اندلاع الاحتجاجات في مصر وعدة دول اسلامية اخرى الاسبوع الماضي.

وصور الفيلم الذي صنع في كاليفوريا النبي محمد على انه زير نساء. واقتحمت حشود غاضبة من المسلمين سفارات امريكية من بينها السفارتان في مصر وليبيا حيث قتل السفير الامريكي وثلاثة امريكيين من اعوانه.

وقال جيران صابر الذين أجرت روضة أحمد محامية حقوق الانسان مقابلات معهم ان صابر كان من أوائل الاشخاص الذين قاموا بتحميل الفيلم لكن لم يتسن على الفور التحقق من هذا الاتهام.

ونفت كريمان غالي والدة صابر ان ابنها فعل أي شيء من هذا النوع. وقالت انها استدعت الشرطة لمنزلها الذي يقع في منطقة المرج الفقيرة بعد ان هاجمه بلطجية.

وقالت كريمان ان البلطجية كانوا يضربون ابنها الذي اتهموه باهانة الاسلام. وأضافت انها استدعت الشرطة لحمايتها لكن بدلا من ذلك أخذوا ابنها وقالوا انه توجد شكاوى قدمت ضده وانه مطلوب.

ومضت تقول ان المهاجمين ضربوها وأخرجوها من منزلها وانها لم تتمكن من البقاء في مكان واحد أكثر من يومين خوفا من ان يعثروا عليها ويلحقوا بها الاذى.   يتبع