اس.كيه إنرجي الكورية الجنوبية تستأنف واردات النفط الايرانية

Fri Sep 21, 2012 8:51am GMT
 

سول 21 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال متحدث باسم اس.كيه إينوفيجن الشركة الأم لأس.كيه إنرجي الكورية الجنوبية اليوم الجمعة إن اس.كيه إنرجي استوردت شحنة للنفط من ايران الأسبوع الماضي لتنهي توقف دام نحو شهرين في استيراد النفط من الدولة العضو في أوبك بسبب حظر الاتحاد الأوروبي على التغطية التأمينية للخام الايراني.

جاءت الخطوة بعد تعليقات من مصادر في وزارة الاقتصاد الشهر الماضي أن شركات التكرير الكورية الجنوبية تعتزم اعتبارا من سبتمبر أيلول استئناف الواردات الشهرية لنحو ستة ملايين برميل أو 200 ألف برميل يوميا من النفط الايراني.

وذكر مصدر آخر في وزارة الاقتصاد الكورية مطلع على الأمر لكنه طلب عدم نشر اسمه بسبب حساسية المسألة أن الشحنة التي تضم مليوني برميل في طريقها الآن إلى سول.

وأضاف المصدر أن اس.كيه إنرجي المملوكة بالكامل لاس.كيه إينوفيجن ستستورد مليوني برميل أخرى في ايران في وقت لاحق من الشهر بينما ستستورد هيونداي أويل بنك وهي شركة تكرير أخرى مليوني برميل من طهران الأسبوع الحالي أو المقبل.

وقال يو يونج مين المتحدث باسم لرويترز لاس.كيه إينوفيجن "حملنا شحنة النفط الايراني في بداية الأسبوع ومن المقرر أن تصل بنهاية الشهر أو مستهل الشهر المقبل."

وأضاف "تم نقل الشحنة باستخدام ناقلة ايرانية وبتغطية تأمينية ايرانية." لكنه رفض الكشف عن تفاصيل حجم الشحنة أو مواعيد الشحنات المقبلة.

ومن غير المرجح أن يعرقل استئناف الواردات مساعي سول لتمديد اعفاء من العقوبات الأمريكية في ديسمبر كانون الأول إذ أن الصادرات في 2012 التي انخفضت 17 في المئة في النصف الأول ستظل أقل بنسبة 20 في المئة تقريبا عن مستواها في العام الماضي.

وفي يونيو حزيران كانت كوريا الجنوبية أول مستهلك آسيوي رئيسي للنفط الايراني يعلن عن وقف الواردات بعد أن قالت الحكومة إن الشحنات ستتوقف اعتبارا من الأول من يوليو تموز بسبب الحظر الأوروبي على التأمين.

وعرضت طهران تقديم تغطية تأمينية تصل إلى مليار دولار للناقلات الايرانية التي تحمل النفط لكوريا الجنوبية إذ أن لايران مصلحة كبيرة في استمرار تدفق وارداتها إلى أكبر أربعة زبائن لنفطها وهم كوريا الجنوبية والصين والهند واليابان.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري - هاتف 0020225783292)