اليورو يتراجع بعد تقرير عن تحد قانوني لخطة البنك المركزي الأوروبي

Tue Sep 25, 2012 9:43am GMT
 

لندن 25 سبتمبر أيلول (رويترز) - تراجع اليورو اليوم الثلاثاء إثر تقرير إعلامي أفاد أن محامين للبنك المركزي الألماني (بوندسبنك) يبحثون مدى قانونية خطة البنك المركزي الأوروبي لشراء سندات الدول المثقلة بالديون.

وفقد اليورو 0.1 في المئة ليصل إلى 1.2920 دولار وكان قد تراجع في وقت سابق إلى 1.2886 دولار في التعاملات الالكترونية على نظام إي.بي.اس. وقد يدفع مزيد من التراجع العملة الأوروبية لاستهداف المتوسط المتحرك لمئتى يوم عند 1.2827 دولار.

وقالت مجلة بيلد الألمانية إنه قد تتم إحالة قضية إلى محكمة العدل الأوروبية بشأن احتمال انتهاك خطة البنك المركزي الأوروبي لشراء سندات الدول المدينة للحظر الذي تفرضه اتفاقيات الاتحاد الأوروبي على التمويل المباشر للعجز المالي للدول.

ويشكك بعض المحللين في الإقدام على رفع مثل هذه الدعوى ولكنهم قالوا إن هذه المسألة تبرز غياب وحدة الصف بين واضعي السياسات في منطقة اليورو.

وأضير اليورو أيضا نتيجة تسويف اسبانيا طلب مساعدات دولية. وينبغي أن تتخذ هذه الخطوة كي يتسنى للبنك المركزي الاوروبي شراء سنداتها ويرجح محللون ان يستمر ضعف اليورو حتى ذلك الحين.

وفي الاسبوع الماضي سجل اليورو أعلى مستوى في أربعة اشهر ونصف الشهر عند 1.31729 دولار بفضل تفاؤل بشأن خطة المركزي الأوروبي وعقب إعلان الاحتياطي الاتحادي الأمريكي برنامجا قويا للتيسير الكمي.

ونزل اليورو 0.3 في المئة إلى 100.31 ين وكان قد تراجع في وقت سابق إلى 100.24 ين وهو أدنى مستوى له منذ 13 سبتمبر أيلول.

ونزل الدولار 0.1 في المئة إلى 77.77 ين متراجعا نحو مستواه المسجل في 14 سبتمبر عند 77.46 ين.

(إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292) (hala.kandil@thomsonreuters.com)