الأسهم الأوروبية تتراجع لبواعث قلق بشأن النمو ونتائج الشركات

Wed Sep 26, 2012 7:43am GMT
 

لندن 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء مع تلاشي الأجواء الايجابية التي أثارتها خطوات التحفيز من البنوك المركزية في مواجهة بواعث قلق بشأن النمو والأرباح ليظل المؤشر الرئيسي عالقا في نطاق ضيق.

وبحلول الساعة 0704 بتوقيت جرينتش فقد مؤشر يوروفرست 300 لأسم الشركات الأوروبية الكبرى 8.81 نقطة بما يعادل 0.8 بالمئة ليصل إلى 1110.98 نقطة بعد أن ارتفع 0.4 بالمئة أمس الثلاثاء مدعوما في أواخر المعاملات ببيانات قوية للاقتصاد الكلي من الولايات المتحدة. لكن المعنويات تدهورت بحلول إغلاق السوق الأمريكية.

وأشار المتعاملون إلى نتائج أعمال ضعيفة وعمليات بيع لجني الأرباح بنهاية ربع السنة وشكوك بشأن فعالية أحدث تحفيز نقدي من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) مع تكبد مؤشر ستاندرد اند بورز 500 يوم الثلاثاء أسوأ خسارة له في يوم واحد منذ يونيو حزيران.

وقال ستين جاكوبسن المحلل في بنك ساكسو "إذا كنت في معسكر التيسير الكمي وتأمل في أداء جيد لنهاية العام فإن هذا كان مخيبا للآمال.

"أسهم كثيرة مازالت ممتازة لكنها مقدرة بأكثر من قيمتها قياسا إلى الوضع الاقتصادي."

ويتحرك مؤشر يوروفرست في نطاق ضيق لا يتجاوز 20 نقطة منذ أعلنت الولايات المتحدة عن إجراءات تحفيز جديدة في أوائل سبتمبر أيلول مع توقف المؤشر بعد مكاسب بنحو 18 بالمئة منذ أوائل يونيو حزيران.

واتسمت موجة الصعود بتدني أحجام التداول نتيجة لمشاعر الحذر المهيمنة على المستثمرين.

وظهر هذا في نتائج بورصة لندن وشركة آيكاب للسمسرة اليوم حيث أعلنتا عن انخفاض كبير في حركة التداول على مدار الصيف مما اضطرهما للاعتماد على مصادر أخرى للإيرادات للمحافظة على الأرباح.

وفقد سهم بورصة لندن 2.1 بالمئة في حين انخفض سهم آيكاب 4.8 بالمئة.

وفي أنحاء أوروبا فتح مؤشر ‭مؤشر‬ كاك 40 الفرنسي منخفضا 1.2 بالمئة في حين هبط مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.8 بالمئة ومؤشر داكس الألماني 0.8 بالمئة أيضا. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)