سوفت بنك اليابانية تعتزم شراء ما يصل إلى 70% في سبرينت الأمريكية

Mon Oct 15, 2012 10:14am GMT
 

نيويورك/طوكيو 15 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت سوفت بنك كورب اليابانية لخدمات الهاتف المحمول إنها ستشتري حصة تصل إلى 70 في المئة من أسهم سبرينت نكستيل ثالث أكبر شركة اتصالات في الولايات المتحدة مقابل 21.1 مليار دولار وهو أكبر مبلغ تدفعه شركة يابانية في عملية استحواذ خارجية.

وتتيح الصفقة التي أعلنت عنها الشركتان في مؤتمر صحفي مشترك في طوكيو لسوفت بنك دخول سوق الولايات المتحدة التي لا تزال تشهد نموا بينما تعاني السوق اليابانية من ركود.

وطالما راي محللون امريكيون إن قطاع الاتصالات يحتاج تماسكا اكبر إلا أن قلة منهم كانت تتوقع ان تكون اليابان المحفز لصفقات اندماج.

لكن ماسايوشي سون مؤسس سوفت بنك ورئيسها التنفيذي يراهن على أن النمو في السوق الأمريكية يتيح لشركته التقاط الانفاس في ظل منافسة ضارية لكسب مشتركين في سوق المحمول اليابانية التي وصلت إلى درجة التشبع. ويبلغ عدد المشتركين في سوفت بنك وسبرينت معا 96 مليون مشترك.

وقال سون "هناك دائما مخاطر عندما نواجه تحديا كبيرا.

"قد يكون من الاسلم الا تفعل شيئا ولن يكون التحدي الذي نواجهه في الولايات المتحدة سهلا بالمرة. يجب أن ندخل سوقا جديدة بثقافة مختلفة ويجب أن نبدأ مجددا من الصفر بعد كل ما بنيناه. لكن عدم مواجهة هذا التحدي سيشكل مخاطر أكبر."

وقالت ثلاثة مصادر مطلعة لرويترز في وقت سابق اليوم إن أربعة بنوك وافقت على قروض لسوفت بنك بقيمة 1.65 تريليون ين (21.1 مليار دولار).

ويبلغ صافي دين سبرينت التي منيت بخسائر خلال 19 ربعا سابقا نحو 15 مليار دولار بينما يبلغ صافي الدين لسوفت بنك حوالي عشرة مليارات دولار. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل - هاتف 0020225783292)