أو.ام.في تقول ان انتاجها زاد بفضل تحسن الانتاج من اليمن

Fri Oct 19, 2012 10:08am GMT
 

فيينا 19 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت شركة أو.أم.في النمساوية للطاقة إن انتاجها ارتفع في الربع الثالث من العام بفضل تحسن الانتاج في اليمن بعد إصلاحات في حقول وخطوط أنابيب تضررت من هجمات متشددين رغم أنها لم تقم بارسال أي شحنات من هناك.

وقالت الشركة التي تعمل في مجالات من التنقيب إلى التوزيع ان انتاجها الاجمالي زاد بنسبة واحد بالمئة إلى 309 آلاف برميل من المكافيء النفطي يوميا مدعوم كذلك بزيادة الانتاج من النمسا وتونس ما عوض تراجع الانتاج من بريطانيا.

غير ان كميات المبيعات تراجعت إذ لم تشحن الشركة اي امدادات من اليمن وشحنت أقل من انتاجها في تونس وليبيا الذي تضرر من الانتفاضات الشعبية هناك.

وهبط سهم أو.ام.في بنسبة 1.5 بالمئة إلى 28.40 يورو في الساعة 0850 بتوقيت جرينتش مسجلا أداء اقل من اداء مؤشر القطاع الذي تراجع بنسبة 1.2 بالمئة فقط.

ويمكن ان ينتج اليمن سبعة آلاف برميل من المكافيء النفطي يوميا اي ما يعادل اثنين بالمئة من اجمالي انتاج المجموعة. وتوقف انتاج الشركة لعدة شهور هناك بسبب هجمات متكررة على خطوط انابيب النفط والغاز من جانب متشددين إسلاميين.

وكانت ليبيا تقدم عشرة بالمئة من انتاج الشركة قبل الحرب. وقال الرئيس التنفيذي جيرهارد رويس أمس الخميس أن الانتاج في ليبيا مستقر بعد ان بلغ 90 بالمئة من مستواه قبل الحرب في الربع الثاني من هذا العام.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)