وزير: مصر تزرع قمحا يكفي لتوفير الخبز المدعم لكن نقص الصوامع هو المشكلة

Sun Oct 21, 2012 1:01pm GMT
 

من نادية الجويلي وإيهاب فاروق

القاهرة 21 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال وزير الزراعة المصري صلاح عبد المؤمن إن البلاد يمكنها الاستغناء عن استيراد القمح الموجه لصناعة رغيف الخبز المدعم في حالة توفر ما يكفي من الصوامع لتخزين المحصول المحلي من القمح.

وفي مقابلة مع رويترز قال عبد المؤمن "مساحة الارض الزراعية المخصصة لمحصول القمح الموسم الماضي بلغت 3.1 مليون فدان انتجت 9.5 مليون طن. ما نحتاجه لإنتاج رغيف الخبز المدعم يصل إلى 9.6 مليون طن قمح."

ويعتمد كثير من المصريين على الخبز المدعم الذي يباع بخمسة قروش (أقل من سنت أمريكي واحد) للرغيف.

وبعد أن كانت يوما سلة غلال للامبراطورية الرومانية لم يعد الانتاج الزراعي المحلي يكفي إذ يتعين على مصر الآن استيراد حوالي نصف احتياجاتها من القمح التي تبلغ 18.8 مليون طن. وتقدر وزارة الزراعة الامريكية ان مصر ستستورد تسعة ملايين طن من القمح في 2012-2013.

وقال الوزير "انتاج مصر من القمح يغطي رغيف الخبز المدعم لكن السعة التخزينية مشكلة تواجهنا. قمنا بتخزين 3.8 مليون طن فقط العام الماضي والباقي تم بيعه للمخابز الخاصة."

وأردف "يمكننا الاستغناء عن استيراد القمح المخصص لرغيف الخبز المدعم المدعم لو توفرت السعة التخزينية لاجمالي ما ننتجه."

وقالت الهيئة المصرية العامة للسلع التموينية الأربعاء الماضي إنها تريد رفع الطاقة الاستيعابية لصوامع القمح لمثليها خلال ثلاث أو أربع سنوات وإنها تدرس تعديل آلية دعم الخبز لمنع تهريب القمح المدعم أو بيعه بشكل غير قانوني.

وبسؤاله عن المساحة المقررة لزراعة محصول القمح هذا الموسم قال عبد المؤمن لرويترز "أتمنى ألا تقل المساحة المزروعة من القمح عما كانت عليه الموسم الماضي. لا أستطيع أن أجبر الفلاح على زراعة محصول معين. المهم هو العائد له."   يتبع