الأسهم الأوروبية تتراجع وسط نتائج متباينة للشركات

Tue Oct 23, 2012 7:35am GMT
 

لندن 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الثلاثاء بعد نتائج أعمال متبانية للشركات مما أبقى على حالة الحذر في أوساط المستثمرين.

وفي الساعة 0712 بتوقيت جرينتش هبط مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.1 بالمئة إلى 1106.73 نقطة بعدما فتح مرتفعا.

وتصدرت المكاسب في المعاملات المبكرة أسهم ميشيلان وسويد بنك وارتفعا 3.8 بالمئة و3.6 بالمئة على الترتيب بعد إعلان نتائج ايجابية. ومن بين الشركات التي خيبت الآمال ألفا لافال وتراجع سهمها ستة بالمئة.

وقال جراهام بيشوب كبير محللي الأسهم في إكسان بي.ان.بي باريبا إن الوقت قد حان للعودة إلى الشراء في السوق بعد عدة أيام من التراجعات.

وقال "المغالاة في الشراء بالأسواق أقل حدة الآن عن ذي قبل ويوجد بعض الدعم من التقييمات والأرباح. ينبغي أن تستعد لمزيد من المخاطرة ... نزيد الوزن النسبي في المحفظة لأسهم البنوك وشركات التعدين والشركات الصناعية والكيماويات والبناء.

"من المحتمل أن تكون النتائج المخيبة للآمال محدودة على أساس أن النمو قد ضعف في الربع الثالث لكن مؤشرات مهمة تحسنت في سبتمبر وهذا مع تراجع التوقعات على نحو مطرد. سنراهن على الصعود في المدى القريب."

وفي أنحاء أوروبا فتح مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني مرتفعا 0.1 بالمئة وصعد مؤشر داكس الألماني وكاك 40 الفرنسي 0.2 بالمئة. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)